أخبار الساعة

هذا ما قيل في حق عبدالهادي زوحال الوكيل العام السابق بمحكمة الاستئناف بسطات في حفل تكريمه

هبة زووم - سطات 

تم، يوم الخميس فاتح دجنبر 2022، برحاب قصر العدالة بمحكمة الاستئناف بسطات حفل تكريم الأستاذ عبدالهادي زوحال الوكيل العام السابق بالمحكمة ذاتها، وذلك بحضور الرئيس الأول لمحكمة الاستئناف بسطات و الوكيل العام للملك وكذا رؤساء المحاكم الابتدائية ووكلاء الملك بها والقضاة و نقيب هيئة المحامين بسطات وممثلـو الـعـدول والموثقين والمفوضين القضـائيين ومـوظفي كتابة الضبط وكتابة النيابة العامة و السادة المدعون و الحضور الكريم.

وفي كلمة له بالمناسبة،  أكد الرئيس الأول لمحكمة الاستئناف بسطات المصطفى آيت الحلوي بأن هذا الاحتفاء التكريمـي اليـوم لـه طـابـع خـاص ويكتسي أهميـة رمزية بالغــة بـالنظر إلى شخصية المحتفـى بـه عـبد الهـادي زوحال الوكيــل الـعـام للملــك السـابق لهـذه المحكمة الاستئنافية الــذي عايشته العمـل بـهـذه المحكمة الاستئنافية منـذ أن التحقـت بهـا رئيسـا أول خـلال شهر فبراير 2016 والـذي كـان قد باشـر فيـهـا مـهامــه سـنـة قبـل هذا التاريخ وبالضبط خلال فبراير 2015، مشددا، في كلمته، أن طريقة تعامل المحتفى به جعل من محكمـة الاستئناف بســــطات تحظـى بالصـــيت الطيـب أثنـاء مجموعـة كـبيرة من المواقـف والحقـب الـتـي مـرت بها الحياة القضائية بصفة عامة وهذه المحكمة بصفة خاصة.

واضاف، أيت الحلوي، في ذات الكلمة، على ان المحتفـى بـــه ذو تكوين قــانوني متين، وتجربـة قـضـائية كبيرة اكتسـبها مــن خــلال ممارسته القـضـاء الجـالس وقضـاء النيابـة العامـة في مجموعـة مــن مـحــاكم المملكــة بآسفي وبالصويرة وبالــدار البيضـاء وبخريبكة وبسطات، بالإضافة إلى تمتعه برصيد ثقافي ويملك حصيلة علميـة جعلتـه في ميدان عملـه يفـهـم الأمـور ويرعاهـا ويحـدد الموقف الســليم منها، وجعلته كـذلك متشبع بمبـادئ العدالة والإنصاف، حيث ينشـد العدل والانصاف في مواقفه من كل قضية عرضت عليه.

هذا، وقد اجمع المتدخلون من مسؤولين قضائيين وإداريين على ان هذا التكريم هو تشريف لكل مكونات العدالة بالمحكمة الاستئنافية بعاصمة الشاوية على ما أسداه من خدمة جليلة لهذه الهيئة القضائية بكل إخلاص ووفاء و روح وطنية مواطنة ومسؤالية ونزاهة وتجرد واستقامة ونكران ذات ،حيث بصم بأخلاقه الطيبة وكفاءته العالية المهنية مسارا ناجحا وعملا ناجعا لكل القضايا المطروحة خدمة للوطن والمواطنين إلى جانب كل مكونات العدالة.

واكد المتدخلون، بهذه المناسبة، أن هذا يدل على العلاقة الطيبة والصداقة التي كانت تربطنا على طول المدة التي اشتغل حينها بمحكمة الاستئناف بسطات فضلا على أنه راكم تجربة طويلة في هذا المجال منذ أن التحق بالسلك القضائي عام 1982/2/13 كما تجمعته معهم الروح الوطنية المواطنة و الاحترام والتقدير المتبادل وهو فعلا تكريم للجميع و ماقامت به مكونات العدالة من واجب وتعاون في جو اخوي هو خدمة للوطن والمواطنين يطبعه الاحترام والعمل المشترك المسؤول وتمنوا للوكيل العام الجديد وما له من خصال وتجربة وكفاءة مهنية صادقة وروح وطنية مواطنة مسارا جيدا.

ومن جهته، اعرب المحتفى به عن سعادته بهذا التكريم والذي توج مسارا حافلا في رحاب قصر العدالة والذي عمل بها مايقارب عن 8 سنوات بهذه المحكمة الاستئنافية دون كلل ولا تقصير.

وأضاف المسؤول القضائي المحتفى به أمام الحضور الكريم "انه لايمكن لمسؤول أن ينجح في مهامه كاملة إلا بوجود طاقم محنك يساعده ويتحمل معه بصدق وأمانة جسامة المسؤلية والتسلح بالصير و الثقة التي حظي بها من قبل امير المؤمنين صاحب الجلالة والمهابة الملك محمد السادس نصره الله رئيس المجلس الاعلى للسلطة القضائية القائد الأعلى ورئيس اركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية: رمز الامة وفخر الوطن وعزة شعبه بشعار مقدس دائم: الله الوطن الملك".

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية