انت الآن تتصفح قسم : أخبار درعة تافيلالت

ميدلت: الكاتب العام لوزارة العدل يعطي انطلاقة مركز القاضي المقيم باملشيل

محمد بوبيزة ـ ميدلت
جرى، يوم أمس الخميس 22 شتنبر2022، إعطاء انطلاقة العمل بمركز القاضي المقيم باملشيل الذي يندرج في إطار  مشاريع سهرت وزارة العدل على إنجازها خلال السنة الجارية بإقليم ميدلت.

وأشرف الكاتب العام لوزارة العدل عبد الرحيم مياد مصحوبا بوفد هام ضم السيد مصطفى الابزار؛ الامين العام للمجلس الاعلى للسلطة القضائية ؛ وهشام بلاوي الكاتب العام لرئاسة النيابة العامة؛ والسيد عثمان عبيد مدير التشريع بوزارة العدل؛ وحسن القباب مدير الميزانية والمراقبة بوزارة العدل؛ ومولاي سعيد الشرفي مدير التجهيز وتدبير الممتلكات؛ وعلي خوجمان مستشار وزير العدل ؛وسفيان عامر مسؤول التواصل بوزارة العدل؛ وعبد الغني الشاغ الرئيس الأول لمحكمة الاستئناف بالراشيدية؛ وعبد الحق بن داوود الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالراشيدية؛ ورضا بلحسين رئيس المحكمة الابتدائية بميدلت؛ ووكيل الملك لديها محمد البكري؛ والقاضي المقيم بالريش؛ ورؤساء كتابة الضبط بالمحكمة الابتدائية بميدلت  على إعطاء انطلاقة العمل بمركز القاضي المقيم باملشيل.

و قدمت للوفد المذكور شروحات مستفيضة حول  هذه المعلمة  التي  تندرج في إطار جهود وزارة العدل الرامية إلى استكمال برنامج عملها الخاص بالنهوض بوضعية بنايات محاكم المملكة، وتأهيل البنية التحتية لمرافق العدالة بمختلف الدوائر القضائية.

وبالمناسبة، أكد عبد الرحيم مياد الكاتب العام لوزارة العدل، في تصريح للصحافة أن الوزارة تقوم، في إطار التوجيهات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس المتعلقة بتقريب الإدارة من المواطنين، وبتنسيق تام وتشاور مع المجلس الأعلى للسلطة القضائية ورئاسة النيابة العامة، بتوسعة مجموعة من المقرات الخاصة بالقضاة، وكذا إعادة تهيئة بعض المقرات أو تشييد بنايات جديدة، وذلك بالنظر إلى حاجيات المواطنين.

واعتبر أن مركز القاضي المقيم باملشيل يأتي “لإسداء هذه الخدمة المقدمة للمواطنين، ولتقريب الإدارة منهم، بالنظر إلى بعد المسافة مع المحكمة الابتدائية”.

وشدد مياد على أن وزارة العدل “عملت جاهدة في هذا الإطار على إنجاز هذا المشروع في وقت وجيز لتحقيق هذا المبتغى”.

وفي هذا الصدد، قال مولاي سعيد الشرفي مدير التجهيز وتدبير الممتلكات بوزارة العدل، في تصريح مماثل، إن من شأن افتتاح مركز القاضي المقيم باملشيل التابع للمحكمة الابتدائية بميدلت تسهيل الخدمات المقدمة للمواطنين.

وأبرز أن هذا المركز، الذي يتواجد في منطقة جبلية نائية صعبة الولوج، سيمكن من الاستفادة من الخدمات القضائية والإدارية اللازمة، مما سيعفي الجميع من اللجوء إلى المحكمة الابتدائية بميدلت، مذكرا بأن وزارة العدل دأبت على افتتاح مجموعة من مراكز القضاة المقيمين ومنها مركز القاضي المقيم بالريش الذي تمت زيارته أمس الأربعاء بحضور عامل الإقليم السيد المصطفى النوحي.

وشكل هذا الحدث فرصة لاطلاع الحاضرين على المشاريع المنجزة والخدمات التي ستوفرها وزارة العدل في إطار تقريب العدالة من المواطنين.

يذكر أن إعطاء انطلاقة عمل هذا المركز عرف حضور مجموعة من الشخصيات   ضمت نائبة برلمانية ( السيدة حياة ومنجوج)  وممثلي السلطات والإدارات العمومية، وكذا منتخبين وفعاليات المجتمع المدني.

وجرى أيضا بعد ذلك الاطلاع على سير فعاليات اليوم الأول من موسم الخطوبة بأيت اعمر بجماعة بوزمو؛ حيث وقف الوفد على برنامج الموسم والتدابير المتخدة لانجاحه.