انت الآن تتصفح قسم : مجتمع

ضحايا ودادية اتصالات الرباط تخرج للاحتجاج من جديد وتطالب بتحريك المتابعة ضد المكتب المسير واسترجاع الأموال المسروقة

هبة زووم - الرباط

عرف مشروع ودادية اتصالات الرباط المتواجد بشارع طارق ابن زياد بتمارة وقفة احتجاجية سلمية، صبيحة السبت 17 شتنبر 2022، نظمها تقريبا ما يزيد عن مائة من ضحايا مكتب ودادية اتصالات الرباط الى جانب مجموعة من ضحايا وداديات سكنية اخرى من تمارة (ضحايا ودادية نزهة للاسكان ، ودادية الامل السكنية)  الصخيرات (ضحايا ودادية المغرب العربي، الجمعية التنمية الاجتماعية ابن سينا)، الهرهورة (ضحايا  المكتب السابق لودادية دوما) جاؤوا لتقديم الدعم و المساند، بالإضافة إلى ضحايا مغاربة مقيمين بديار المهجر.

و قد نظمت هذه الوقفة بتنسيق ودعم من لجنة ضحايا الوداديات السكنية و العقار بإقليم الصخيرات – تمارة، يجمع بينهم همّ محاربة هذه المافيات السكنية التي تشتغل تحت غطاء الوداديات السكنية والتي أسقطت عددا مهم من ضحايا مشاريع سكنية، سواء تلك التي بُنيت على خروقات وتجاوزات أو أخرى لا يظهر أي أثر لها على أرض الواقع بعدما التهمت أموالهم. 

كما اكد ضحايا ودادية إتصالات الرباط  هذه الوقفة تأتي أمام الفوضى والاستهتار المكتب المسير  بمصالح المنخرطين والمنخرطات ودادية اتصالات الرباط لأكثر من 17 سنة، ونظرا لعدم تجاوبه مع مطالبهم المشروعة، و للتنديد بالخروقات والتلاعبات والتزوير و استعماله المقترف من طرف  مكتب الودادية  المنتهية صلاحيته والفاقد للمشروعية القانونية لأنه بني على جمع عام استثنائي وبدون علم السلطات و المنخرطين .

وكشفت تنسيقية ضحايا ودادية إتصالات الرباط مجموعة من الخروقات الخطيرة و المتمثلة في تزوير وثائق عرفية أضرت بمصالح المنخرطات و المنخرطات مادية ومعنوية من بينها :

- اكتشاف تفويت بقع إلى عائلة الرئيس و أمين المال و أعضاء من المكتب بطرق مشبوهة و تدليسية ؛

- اكتشاف تزوير محضر اخر جمع عام الذي انعقد سنة 2009 بموجبه تم تعديل القانون الاساسي و طبخ مكتب مسير بدون علم المنخرطين ؛

- اكتشاف تزوير محاضر اجراء قرعة توزيع مشروع المنزه في 21 أبريل 2010 حتى يتسنى للمكتب بيع بقع بعملية؛

-  التنازل بعد قيام اعضاء من المكتب  بحجزها باسماءهم في محضر  القرعة؛

- جمع عام استثنائي وهمي في فبراير 2013 بدون علم المنخرطين و المنخرطات و حتى سلطات ولاية الرباط؛

- بيع ممتلكات الودادية(البقع الخاصة بالتجهيزات) بدون علم المنخرطين و المنخرطات؛

- تزوير محاضر و لوائح الجمع العام و إدماج عنصر في المكتب بدون علمه؛

- سرقة اموال و عدم ايداع اموال في حساب الجمعية المحصل عليها من بعض المستفدين خارج الجمعية.

كما حذرت تنسيقية الضحايا مكتب ودادية إتصالات الرباط الجهات التي تسعى جاهدة إلى محاولة التستر وتوفير الحماية على مكتب المسير لودادية إتصالات الرباط المنتهية صلاحيته والفاقد للمشروعية القانونية.

كما طالبت رئاسة النيابة العامة بتحريك المتابعات القضائية وتنزيل الجزاءات على المخالفين وفق المحاكمة العادلة، وهي التدابير التي ستضمن الحفاظ على السلم و الأمن الاجتماعي و العقاري، كما أكد الضحايا على نزاهة القضاء الذي يعتبروه مدخلا رئيسيا لامن القضائي و بالتالي الأمن العقاري و استرجاع الثقة  للمواطنين و المواطنات  التي فقدت بفعل فساد رؤساء الوداديات السكنية و تواطئ  مسؤولي الادارة المحلية و تعطيل المساطير القضائية.

وناشد منخرطو ومنخرطات ضحايا مكتب ودادية اتصالات الرباط كل من الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية والوكيل العام للملك لدى محكمة النقض بصفته رئيسا للنيابة العامة  بتتبع ملفاتهم المعروضة على المحكمة الابتدائية بتمارة  و الرباط وذلك من اجل انصافهم وحماية حقوقهم من بعض الجهات التي قد تكون متورطة مع لوبيات العقار بالإقليم تطبيقا لمبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة  وعدم الافلات من العقاب ؛ تعزيزا لاستقلالية السلطة القضائية وفق ما جاء في روح دستور 2011. 

كما اكدت تنسيقية الضحايا ودادية إتصالات الرباط انها ستنظم وقفات احتجاجية سلمية أمام  كل المحكمة الابتدائية بالرباط و بتمارة ووزارة العدل و رئاسة النيابة العامة و بعض القنصليات المغربية بديار المهجر حيث يتواجد بعض المنخرطين.

كما اكدت لجنة التنسيق ان هذه الوقفة هي وقفة انذارية الهدف منها هو اثارة انتباه السلطات الادارية والقضائية لحجم الاضرار و الافعال الاجرامية الخطيرة وان ضحايا ودادية اتصالات الرباط سيستمرون  في فضح كل التلاعبات والخروقات وأن كافة المنخرطين والمنخرطات مستعدون لأتخاد كل الخطوات النضالية السلمية و المشروعة من أجل استرجاع حقوقهم ومتابعة كل المتورطين  إعمالا بمبدأ المساواة أمام القانون وتفعيلا لمبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة وعدم الإفلات من العقاب .

 وفي الاخير تقدمت تنسيقية الضحايا ودادية إتصالات الرباط بالشكر  إلى كافة الفعاليات الحقوقية  والمدنية التي حضرت لتقديم الدعم و المساندة،وكذلك لكافة المنابر الإعلامية المحلية و الوطنية التي نشرت  وغطت الوقفة الاحتجاجية السلمية.