انت الآن تتصفح قسم : مجتمع

انطلاق المؤتمر الوطني 7 لشبيبة العدالة والتنمية وبنكيران يدعو شبيبته للكلام لاسترجاع قوتها

هبة زووم - بوزنيقة

انطلقت، مساء أمس الجمعة 16 شتنبر الجاري، بمركب مولاي رشيد للشباب والرياضة ببوزنيقة، أشغال المؤتمر الوطني السابع لشبيبة حزب العدالة والتنمية تحت شعار “نضال شبابي متجدد من أجل الاختيار الديمقراطي والعدالة الاجتماعية”.

وفي هذا السياق، أكد عبد الإله بنكيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، خلال حديثه في جلسة افتتاح المؤتمر، أن تفكير شبيبة الحزب يجب أن ينصب على كيفية عودتها إلى قوتها، وأن تكون محضنا تربويا حقيقيا، ومؤسسة لتذكير الحزب بالمبادئ والقيم والمرجعية.

ودعا بنكيران، في معرض حديثه، شبيبة حزبه إلى ضرورة  التحدث والتكلم، مشددا على أنها تعتبر الفضاء الذي يعد المسؤولين في المجتمع، ممن يشعر بهم الخصوم قلعة من قلاع محاربة الفساد وليسوا بإمعة.

هذا، وجدد الأمين العام لحزب المصباح حديثه عن المرجعية، قائلا إن المرجعية فيها كل شيء، من أبسط الأشياء إلى إدراك المعاني الكبيرة، كما أنها هي مصدر سعادتنا، معتبرا أن ما نحن فيه هو تكريم من الله وفضل منه سبحانه، واصفا إياها (المرجعية) "بأنها نعمة شاملة لنا كأفراد وكتجمع وكمسؤولية وكمستقبل، داعيا أعضاء الحزب إلى الإيمان بأن الالتزام بالمرجعية هو أصل وسبب السعادة".

وفي الأخير، ذكر بنكيران الحاضرين قائلا: "أن ما تعلمنا إياه المرجعية هو الذي نحفظ به بلادنا، وأن بلادنا ما تزال بحاجة إلينا"، مشدد على أن حزبه لن يتنازل، وداعيا أبناء العدالة والتنمية إلى التفكير والانشغال، ليس فقط في شأن الحزب أو الوطن أو الأمة بل الانشغال بشأن بالإنسانية جمعاء.