أخبار الساعة

الحافيظي يتسبب في عطش إقليم سطات ويحول ماء سد المسيرة إلى مراكش

هبة زووم – محمد خطاري

استطاع الحافيظي المدير العام للمكتب الوطني الماء الصالح للشرب تنفيد مخططه الجهنمي الذي يعتمد على الغلبة للأقوى، حيث ضغط بكل ما أوتي من قوة من أجل نقل الماء من سد المسيرة وما يخلفه الأمر من عطش لإقليم سطات والمناطق المجاورة.

نظرا لتفاقم الوضعية المائية الحالية الحرجة التي تعرفها جهة مراكش وطبقا للبرنامج المسطر من طرف اللجنة التقنية لليقظة من أجل تأمين تزويد المدينة الحمراء بالماء الصالح للشرب، تم تمديد نطاق التزويد عبر منشآت سد المسيرة ليشمل المناطق الشمالية الوسطى (الحي الصناعي سيدي غانم، المسار…) وذلك يوم الخميس 22 شتنبر 2022.

هذه العملية تندرج في إطار تنفيذ العمليات المسطرة في برنامج العمل الاستعجالي الرامي إلى إنقاد مدينة مراكش تبعد من السد بمئات الكيلومترات على حساب الجماعات التي لا تبعد عن السد سوى بأقل من كيلومتر تجاوز.

ضخ المياه المحولة من سد المسيرة في شبكة مراكش سيضر بمصلحة ساكنة إقليم سطات التي بدأت تكتوي بنيران الحافيظي الدي أدخل تسييره الفاشل المكتب الوطني للماء النفق المسدود.

وكانت هبة زووم سباقة إلى الكارتة التي تتسبب فيه القرارات الارتجالية للحافيظي، حيث أصبحت قراراته التي تتسم أصبحت بالعشوائية تدخل عدد من المدن في دورة عطش سببها اختياراته غير الدقيقة، فبعد سطات، وما وقع  بمدينتي فاس مكناس ليس ببعيد، فهل ستتحرك الجهات المسؤولة لإبعاد الحافيظي عن هذا القطاع الحساس قبل فوات الأوان، فالماء مادة أساسية وكل خطأ في الحسابات قد يجر الويلات على البلاد والعباد؟؟

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية