أخبار الساعة

ساكنة الفنيدق تكشف تواطؤ رئيس الجماعة ورئيس مجلس عمالة المضيق في هدر 6 ملايين درهم والعامل خارج التغطية

هبة زووم - حسن لعشير 

خرج وفد من جماعة الفنيدق رفقة رئيس مجلس عمالة المضيق الى الشارع العام خلال الأيام القليلة الماضية، بهدف الوقوف على مشروع جديد يتعلق بتجديث شبكة الإنارة العمومية بالشارع العام، فتم التركيز على الطريق الدائري والكورنيش الذي يطل على الشريط الشاطئي لمدينة الفنيدق. 

وحسب مصادر محلية من مدينة الفنيدق، أن العديد من المواطنين سجلوا استغرابهم وتذمرهم اتجاه التدبير السيئ لجماعة الفنيدق بتواطئ مع مجلس عمالة المضيق، بسبب ما اعتبروه هدرا لميزانية مهمة في مشروع غير مرغوب فيه، حيث لجأوا الى تجديد شبكة الإنارة بالشارع العام دون الحاجة إلى هذا التجديد.

وأوضحت ذات المصادر، أن الشبكة الأولى التي تتوفر عليها الطريق الدائرة وكورنيش المنطقة، لا تزال في حالة جيدة، ورغم جودتها فإن جماعة الفنيدق ومجلس العمالة فضلا توظيف هذه الميزانية في تجديد الإنارة في الوقت الذي باتت فيه العديد من المرافق والأحياء والطرق في أمس الحاجة لصيانتها وتهيئتها، والمساهمة في برامج تنموية لتعميم الاستفادة، وأن الساكنة هم أحوج اليها في الوقت الراهن، حيث يعانون في صمت، بسبب غياب فرص الشغل وانتشار البطالة، وإرباك الوضع الاقتصادي وضعف القدرة الشرائية للمواطنين أمام ارتفاع تسعيرة المواد الأساسية الضرورية.

وفي هذا السياق، خرجت عدة أصوات تتساءل بحرقة كبيرة، أما كان حريا بهذا الوفد الجماعي ومجلس عمالة المضيق أن يستثمروا الميزانية المرصودة في مشاريع تنموية مهمة تعود على ساكنة الفنيدق بالنفع لانتشالها من براثن الفقر والعوز؟ أما كان حريا بهم أن ينفقوا تلك الأموال في تهيئ بعض الشوارع والأزقة التي أضحت حالتها بادية للعيان، ومعرقلة لمسار التنمية البشرية في صمت، دون الالتفات إليها من طرف مجلس جماعة الفنيدق؟؟؟

وأكد فاعل جمعوي بمدينة الفنيدق أن هذه الاتفاقية التي تمت بشراكة ما بين المجلس الجماعي للفنيدق ومجلس عمالة المضيق الفنيدق، تتضمن مبلغا ماليا مهما يناهز 6 ملايين درهم، وهو رصيد مالي مهم جدا يكفي الى تقليص حجم البطالة في صفوف الساكنة بنسبة مهمة، ويساهم في محاربة الفقر والهشاشة، التي أرخت بظلالها على الساكنة بعد إغلاق المعبر الحدودي "باب سبتة" الذي كان يعد مصدر رزقهم ويساهم في تحسين مستوى عيشهم.

هذا، وتطالب ساكنة الفنيدق من عامل عمالة المضيق الفنيدق أن يتدخل في هذا الشأن لمنع جماعة الفنيدق ورئيس مجلس العمالة من هدر المال العام في مشاريع غير مرغوب فيها، علما أن شبكة الإنارة المزمع تجديدها هي في غنى عن ذلك التجديد بفضل تفاعلها على أرضية الواقع دون أعطاب ولا ضعف؟؟

 

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية