أخبار الساعة

خلافات لاعبي منتخب بلجيكا تخرج إلى العلن بعد الهزيمة المدوية أمام المغرب وتهدد مسارهم بالمونديال

هبة زووم - متابعات

اشتعلت غرفة خلع ملابس منتخب بلجيكا بالمعارك والصدامات بين اللاعبين خلال مونديال قطر 2022، وذلك بعد أن أصبح الفريق مهدداً بشكل حقيقي بالإقصاء من دور المجموعات.

وحقق منتخب بلجيكا الفوز على كندا بشق الأنفس في الجولة الأولى، ويرى الكثيرين أن الانتصار لم يكن مستحقاً بالنظر إلى أداء الفريقين، ثم خسر الفريق أمام منتخب المغرب بهدفين نظيفين، وبات مطالباً بالفوز على كرواتيا لخطف بطاقة التأهل.

وكشفت صحيفة ليكيب الفرنسية عن وجود خلافات عديدة بين لاعبي المنتخب البلجيكي، وهناك تبادل في الاتهامات، حتى أن البعض منها خرج على الملأ، مثل المشادة الكلامية التي حدثت بين كيفين دي بروين وتوبي ألدرفيريلد.

وأوضحت الصحيفة في تقريرها أن روميلو لوكاكو يحاول جاهداً إصلاح العلاقات بين اللاعبين، قبل مباراة كرواتيا المصيرية، لكن مهمته لن تكون سهلة لأن الأمور خرجت عن السيطرة بعد الهزيمة أمام المغرب، ودخل بعض اللاعبين في مشادات كلامية في غرفة خلع الملابس.

وأضاف التقرير أن لوكاكو نفسه لديه علاقة متوترة للغاية مع باتشواي، بينما هناك خلاف بين إدين هازارد وتروسارد، كذلك الحال بالنسبة لكيفين دي بروين وتيبو كورتوا اللذان لا يتحدثان إلى بعضهما منذ فترة طويلة.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية