أخبار الساعة

مهنيو سيارات الكراء يطالبون بإعادة جدولة القروض دون فوائد وتأجيل سداد الأقساط إلى بداية السنة المقبلة

هبة زووم ـ محمد خطاري
أكدت فدرالية جمعيات وكالات كراء السيارات، في رسالة لها، أن قطاع كراء السيارات ببلادنا، أصبح يعاني انكماشا اقتصاديا رهيبا وتوقفا تاما للنشاط به، أفرزته جائحة كرونا والحجر الصحي وادى إلى تهديد أكتر من 70% من مزاولي المهنة بالإفلاس.

واعتبرت الفدرالية المذكورة أن الضائقة المالية التي حصلت بسبب توقف المداخيل بصفة نهائية وعدم القدرة على تدبير عبء المرحلة الاستثنائية التي طال أمدها، إلى جانب غياب رؤية واضحة من طرف شركات القروض في تأجيل سداد القروض وإعادة جدولتها دون فوائد مع تمكين أصحاب الوكالات من مساحة زمنية تخول لهم الوفاء بالتزاماتهم بعد استعادة نشاطهم الطبيعي والفوائد الجزائية المضافة التي تترتب عن إرجاع الكمبيالات من طرف البنوك دون مراعاة الظرفية والضاءقة المالية لدى كل المهنيين في هدا القطاع أدت إلى تهديد القطاع برمته.

ودعت الفيدرالية في رسالتها رئيس الجمعية المهنية لشركات التمويل إلى اتخاد موقف الإيجاب التضامني، كي تبرهن شركات القروض بأنها شركات مواطنة بامتياز وتساند وكالات كراء السيارات والتي تعتبر الحلقة الأضعف ببن سندان سداد أقساط الديون وبطء تعافي الاقتصاد لاسترجاع التوازن المالي.

وعادت الفيدرالية لتؤكد على مهنيي وكالات كراء السيارات برأسمالهم المادي واللامادي، كانوا من ببن أسباب انتعاش شركات القروض وتحقيقها لأرباح مهمة لسنوات عديدة بتطبيقها سعر فائدة مرتفع على قروض اقتناء السيارات لا يتناسب والعدالة الربحية لتشجيع المستثمر في قطاع كراء السيارات.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية