الكنديون يتضامنون مع المسلمين بصنع حائط بشري حول أحد المساجد

فهد الباهي ـ إيطاليا
علمت "هبة زووم"، يوم أمس الجمعة 15 مارس الجاري، من مصادرها، أن الكنديين أعلنوا تضامنهم مع المسلمين إثر الحادث الإرهابي الذي وقع بدولة "نيوزيلاندا"، والذي أودى بحياة خمسين شخصا وعشرات المصابين بجروح خطيرة بمسجدين أثناء أداء المصلين صلاة الجمعة.

هذا، وعلمت "هبة زووم" أن الكنديين، الغير مسليمن في مدينة في "أوتاوا"، أدانوا بشدة هذا السلوك الإرهابي الخطير، وقاموا  بصنع أذرع بشرية حول المساجد لحماية المصلين في أثناء أدائهم صلاة الجمعة يوم أمس.

ويذكر أن موقع التواصل الإجتماعي "فايسبوك" وباقي التطبيقات الحديثة ضج بحرارة وبشكل منقطع النظير حول صمت القادة المسلمين والعرب عن هذا الحادث الخطير في حق مسلمين أبرياء يؤدون شعائرهم الدينية في مكان آمن.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية