الفائض يفجر الصراعات بجماعة سوق السبت أولاد النمة والباشا يستعين بالأمن لإنهاء دورة فبراير

حميد  رزقي ـ الفقيه بنصالح
عبر مواطنون تزامنا مع انعقاد الجلسة الثانية من دورة فبراير لبلدية سوق السبت أولاد النمة، صبيحة يوم الخميس، عن قلقهم من تعامل المجلس الجماعي مع ملف الفراشة ومطلب الربط بشبكة الصرف الصحي بعدما تم برمجة ما تبقى من الفائض برسم سنة 2018 في مشاريع بعيدة -حسب تصنيفهم - عن هذا الاطار.

واضطر باشا المدينة خلال الدورة الى استدعاء رجال الأمن من أجل ضمان اكتمال الدورة في ظروف عادية خاصة بعدما "ثار"  أحد المواطنين في وجه اعضاء المجلس الجماعي، واصفا مقترحاتهم بغير المقبولة، بما انها - حسب وصفه - تبقى بعيدة عن هموم الساكنة  التي لايزال البعض منها  يعتمد على الحفر الدفينة وعلب البلاستيك في غياب قنوات الصرف الصحي.

وأثار تقرير لجنة الميزانية والشؤون المالية والبرمجة حول دراسة برمجة ما تبقى من الفائض برسم سنة 2018 ، جدلا واسعا لدى بعض المنتخبين ومتتبعي الشأن المحلي، حيث طالب مستشارون جماعيون  خلال الدورة بالعدول عن تخصيص 1.200.000.00 درهم لترميم وصباغة مقر الجماعة الترابية لسوق السبت وتخصيص 2.500.000.00 درهم للطرق الحضرية (بناء مدارة) بدعوى ان هناك أولويات أخرى أكثر أهمية.

ودعا مستشارون جماعيون من بينهم نور الدين  الخياري، عضو بلجنة المرافق العمومية، رئاسة المجلس الجماعي الى إعادة النظر في برمجة الفائض وتخصيص الجزء الأهم منه الى شبكة الصرف الصحي أو الى اي مشروع تنموي  قد يسهم في تقوية البنية التحتية للمدينة أو، على الأقل، يمكن له أن يحل اشكالية الفراشة ، ويضمن عيشا كريما لعشرات النسوة اللاتي وجدن انفسهن عرضة للشارع بعد الحملات الأخيرة للسلطات المحلية الرامية إلى تحرير الملك العمومي من الباعة الجائلين.

وانتقد فاعلون جمعويون- على هامش الدورة-  سياسة المجلس الجماعي لسوق السبت ، وربطوا المشاريع المبرمجة بالمثل الشعبي القائل "اش خاصك العريان خاصني خاتم أمولاي " في اشارة منهم الى ان المدينة تحتاج الى مشاريع تنموية حقيقية لا تكميلية ، مؤكدين على هشاشة بنياتها التحتية (الصرف الصحي، الربط بشبكة الكهرباء والماء، ملاعب القرب ، الانارة العمومية ، المساحات الخضراء..).

وأكدت رئاسة المجلس الجماعي بمعية اغلبية الأعضاء الحاضرين على ضرورة برمجة المشاريع المقترحة، بدعوى أن المدينة باتت في أمس الحاجة الى بناية جماعية تليق بموظفيها وساكنتها، ولأن برمجة النقط المقترحة لا يؤثر سلبا عن باقي المشاريع التنموية الأخرى، خاصة منها الصرف الصحي الذي قطعت الجماعة، حسب معطيات المصلحة التقنية، أشواطا حقيقية في تنزيله  بعدما اكتملت الدراسة المالية والتقنية لخمسة احياء، وتمت برمجة باقي الاحياء الأخرى ، وقد استفادت مؤخرا  أكثر من 530 اسرة من الربط بشبكة الصرف الصحي  بحي الانارة.

وفي اطار الاهتمام بالجانب الاجتماعي،  الذي يستأثر  باهتمام كافة  المتدخلين ، أشار رئيس المجلس الجماعي  إلى ان حوالي 3400 بناية اغلبها كانت مصنفة من ضمن البنايات العشوائية تم ربطها  بشبكة الكهرباء والماء الصالح للشرب، كما تم ربط ازيد من 650 اسرة بالماء الشروب في اطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية والمجهودات  ـ يضيف المتحدث - لاتزال متواصلة من اجل عقد اتفاقيات شراكة وتعاون مع كافة الاطراف المتدخلة من اجل الاستجابة لكافة المطالب الاجتماعية.

و يشار أنه  خلال ذات الجلسة تمت المصادقة  على مشروع  تصميم التهيئة للمدينة وعلى برمجة "الباقي من الفائض المحقق والغير المبرمج" البالغ  6.905.799.91 درهم برسم سنة 2018، حيث تم تخصيص  100.000.00 درهم لعتاد واثاث المكتب و100.000.00 درهم  للعتاد المعلوماتي و1.200.000.00 درهم للبنايات ،كما تم تخصيص للطرق الحضرية (المدارات) 2.500.000.00 درهم و3.005.799.91 لاقتناء ارض السوق الجديد.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية