القضاء يوجه صفعة جديدة لترامب ويحكم لصالح مراسل ''سي أن أن''

هبة زووم - متابعات
تلقى الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، اليوم الجمعة، صفعة جديدة من القضاء الأمريكي، وذلك بحكم ضد قرار اتخذه بحق مراسل شبكة "سي أن أن" الأمريكية.

فقد أمر قاض في واشنطن الجمعة، البيت الأبيض، بإعادة العمل ببطاقة اعتماد صحفي شبكة "سي أن أن" معتمد لديها، بعد أن منع من دخول المقر الرئاسي الأمريكي، إثر جدال حاد مع ترامب خلال مؤتمر صحفي.

وبحسب "سي أن أن"، فإن الأمر القضائي مؤقت، ويطلب من البيت الابيض السماح مجددا للصحفي جيم أكوستا بالعودة إلى العمل، بانتظار عقد جلسة استماع للنظر في شكوى الشبكة.

وسبق أن جرى جدال حاد بين ترامب والصحفي أكوستا في السابع من نونبر الجاري، خلال مؤتمر صحفي، ما دفع البيت الأبيض إلى اتخاذ قرار منعه من تغطية أخبار الرئاسة الأمريكية.

وقال القاضي تيموثي كيلي: "أصدر أمرا إلى البيت الأبيض بإعادة العمل فورا ببطاقة اعتماد أكوستا"، وكانت "سي أن أن" رفعت شكوى مستندة إلى التعديل الأول في الدستور الذي يحمي حرية التعبير.

وأوضح القاضي أنه لم يصدر قراره في الجوهر، قائلا: "أود أن أشدد على أنني لم أجزم في مسألة خرق التعديل الأول"، وكان ترامب وصف الصحفي أكوستا بأنه "عدو الشعب".

وعلق البيت الأبيض في حينها على قرار منع دخول الصحفي بأنه يأتي بسبب أن الصحفي وضع يديه على امرأة شابة تحاول فقط القيام بعملها كموظفة متدربة في البيت الأبيض، حين حاولت أخذ المايكروفون منه بعد إهانة ترامب له، معتبرة أن "هذا التصرف غير مقبول بالمطلق".

ووصف ترامب في وقت سابق المراسل أكوستا بأنه "شخص وقح وفظيع" بعد أن "رفض الأخير الجلوس وتمرير الميكروفون لزملائه خلال المؤتمر الصحفي بعد يوم على الانتخابات النصفية".

ورد أكوستا على اتهامه بسوء السلوك في تغريدة قال فيها "هذه كذبة"، وتضامن معه على تويتر عدد من الصحفيين الذين كانوا برفقته في المؤتمر الصحفي.

وقالت محطة "سي أن أن" في بيان إن "المتحدثة باسم البيت الأبيض ساندرز كذبت"، وإن تعليق التصريح الصحفي "تم كرد انتقامي على سؤال فيه تحدٍ".

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية