بعد رسالته القوية… شباط يتحرك للسيطرة على الفريق البرلماني للاستقلال وقيادة معارضة قوية ضد حكومة العثماني

هبة زووم - الرباط
بعد عودته إلى الواجهة السياسية، برسالته القوية التي تم نشرها على موقعه الشخصي، أصبح تحركات "حميد شباط" تتجه نحو الفريق البرلماني بمجلس النواب الذي يترأسه "نور الدين مضيان".

وجاء تحرك "شباط"، حسب ما أكده مصدر مطلع لموقع هبة زووم، في ظل المعارضة الباهتة التي يقوها كل من حزب الاستقلال وحزب الأصالة والمعاصرة ضد حكومة "العثماني"، الذي اعتبرها مصدرنا بالضعيفة على جميع الواجهات.

وأضاف، ذات المصدر، أن الرسالة حاول من خلالها شباط العودة إلى الأضواء عبر الضغط على الأمين العام لحزب علال الفاسي، ومحاولة إخراجه من جبة التقنوقراطي إلى جبة السياسي.

وزاد، أن تحركات "ِشباط" ستعمل مع الدخول التشريعي الجديد على وضع اليد على الفريق البرلماني، من أجل قيادة معارضة قوية ضد حكومة العثماني، خصوصا بعد فشل كل من فريق "ولد رشيد"، الذي سيطر على حزب الميزان، في قيادة المعارضة المرجوة.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية