استدعاء برلماني بالصخيرات بعد وفاة قاصر وأربعيني غرقا بحوض مائي في ملكيته

هبة زووم - الرباط
اهتزت مدينة الصخيرات، عصر يوم أمس الثلاثاء، على وقع فاجعة مؤلمة جدا، اثر وفاة شاب يبلغ من العمر 38 سنة، بمعية قاصر في الـ 15 من عمره، غرقا بحوض مائي، يوجد بأرض فلاحية في ملكية البرلماني "ر.ه" على منطقة زعير.

وحسب مصادر متطابقة، فقد حاول القاصر الغوص في الحوض المائي، قصد تسليك الأنبوب الذي يربط الحوض بالضيعة من بعض الشوائب التي منعت مرور المياه بشكلها الطبيعي، غير أنه علق بقعر الحوض، وهو ما اضطر زميله إلى القفز إلى الحوض قصد إنقاذه، دون أي طائل، ليكون بذلك مصيرهما معا الموت.

مصالح الوقاية المدنية بمعية رجال الدرك الملكي والسلطات المحلية، تدخلوا على وجه السرعة، حيث تم انتشال جثتي الضحيتين، اللذين تم إيداعها بمستودع الأموات في انتظار عرضهما على الطب الشرعي، في وقت تم توجيه استدعاء للبرلماني من أجل الاستماع إليه على خلفية هذا الحادث المأساوي، سيما، حسبما ما أكدته ذات المصادر، أن القاصر يعمل بالضيعة المذكورة بشكل غير قانوني.

جدير بالذكر، أن الأرض موضوع الحادث، مساحتها حوالي 120 هكتار، سبق للبرلماني (ر.ه) ان استفاد منها في إطار أراضي "صوديا وسوجيطا" لمدة 99 سنة، حيث يستغلها في إنتاج عنب الخمور، وهي الأرض التي طالبت فعاليات سياسية و جمعوية، ببرمجتها من أجل إعادة إيواء قاطني دور الصفيح الذين يبلغ تعدادهم حوالي 6000 أسرة، بسبب غياب وعاءات عقارية في ملكية الجماعة.

 وأضافت، ذات المصادر، أن البرلماني كانت محط احتجاجات مستمرة، بفعل مساهمته في الرفع من حدة الهدر المدرسي، بتوظيفه لعدد من المتمدرسين القاصرين، مقابلة أجور زهيدة جدا، مستغلا أوضاعهم الإجتماعية الهشة.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية