اتهامات  لرئيس المجلس الإقليمي بسطات  باستغلال نفوده للانتقام بعد ''تكرديعته'' في الانتخابات الجزئية

هبة زووم - سطات
يواصل رئيس المجلس الإقليمي سطات  استغلال موقعه بمقر عمالة سطات  للانتقام من منافسيه السياسيين، حيث اتجهت هذه المرة بوصلته نحو جماعة أولاد فارس الحلة.

وأكد مصدر مطلع أن رئيس المجلس الإقليمي ضغط بكل قواه، يوم أمس الخميس 9 غشت الجاري، لإيفاد لجنة مختلطة من عمالة سطات، والتي انتقلت بالفعل إلى عين المكان بتراب الجماعة بدوار الدوم، كان الغرض منها تحريف الغاية التي من أجلها تم إحداثها، لتقر (اللجنة)، حسب ذات المصدر، أن هذه الحفرة مجرد مقلع تنفيذا لطلب رئيس المجلس الإقليمي.

وأضاف مصدرنا أن سياسة الانتقام التي ينهجها  رئيس المجلس الإقليمي تأتي كردة فعل مباشرة على "تكردعه" في الانتخابات الجزئية الأخيرة، في حق كل من لم يصوت عليه، وهو الشيء الذي خلف الكثير من الانتقادات، كما هو حال ما يجري بجماعة اولاد فارس الحلة.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية