المجلس الأعلى للحسابات يدين مسؤولين سابقين بالمديرية الإقليمية للتعليم بسلا وهذه التفاصيل

هبة زووم - أبو العلا
أدانت الغرفة الثانية بالمجلس الأعلى للحسابات، بحر هذا الأسبوع، المدير الإقليمي السابق ورؤساء مصالح وتقنيين بالمديرية الإقليمية للتعليم بسلا بغرامات ثقيلة.

ومعلوم أن المجلس الأعلى للحسابات قد أحال على جلسة المحاكمة المدير إقليمي السابق ومجموعة من المسؤولين بالمديرية الاقليمية للتعليم لسلا، وذلك بناء على افتحاص أعده قضاة المجلس سنة 2016 تحت ملف رقم 102/16.
وكانت تحقيقات قضاة جطو قد وقفت على مجموعة من التلاعبات التي طالت الحسومات وسندات الطلب والاراضي وفي البناء، وكذا في المعدات الديداكتيكية وازدواجية الخدمة في بعض العمليات.

وأكد مصدر موثوق لموقع "هبة زووم" أن إدانة مسؤولي المديرية الإقليمية بسلا  يتعتبر نقطة البداية من أجل إدانة مجموعة من المسؤولين جهويا ومركزيا المعروضة ملفاتهم على المحاكم المختصة، وأن على هؤلاء أن يتحسووا رؤوسهم من الآن.


وتدعو عدة أطراف لتوسيع صلاحيات المجلس الأعلى للحسابات من أجل مراقبة وجزر ناهبي المال العام، ومعلوم أن نشطاء منظمة "ترانسبرانسي" قد قيموا مجلس "جطو" في مرتبة متقدمة للشفافية

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية