عاملة الحي الحسني توبخ قائد ملحقة سيدي الخدير نتيجة تصديه للبناء العشوائي

هبة زووم - الدار البيضاء
وجد قائد الجديد للملحقة الإدارية سيدي الخدير بعمالة مقاطعة الحي الحسني ( وجد) نفسه في مواجهة العاملة حنان التجاني، بعدما وبخته نتيجة قراره الشجاع بإيقاف نزيف البناء العشوائي الذي استفحل بشكل خطير بسيدي الخدير خصوصا، وبعمالة الحي الحسني بشكل عام.

توبيخ العاملة للقائد الغير مفهوم فسره الرأي العام المحلي على أن العاملة لها مصلحة كبيرة في هدا البناء العشوائي الذي يخلف مداخيل كبيرة على أباطرة البناء العشوائي بعمالة الحي الحسني.

وفي خطوة استباقية، قام رئيس الملحقة الإدارية لسيدي الخدري بعمالة مقاطعة الحي الحسني والمعين الجديد في اطار الحركة الانتقائية لرجال السلطة الأخيرة، صبيحة يوم الثلاثاء 3 يوليوز  2018، بدك عشرات البراريك كانت قد شيدت تزامنا مع حفل تنصيب رجال السلطة الجدد بالعمالة والتي كان  يراد من ورائها تمويه السلطة المحلية على أنها قديمة.

واستعان المسؤول الجديد في خطوته بجرافات وأعوان السلطة وعمال الإنعاش الوطني لإيقاف هذا النزيف تماشيا مع المقاربة المعتمدة التي تنبني على التواصل وكذا الجزر في إطار لجن إقليمية لليقظة.

ولقيت هذه الخطوة  التي دشن بها القائد الجديد عمله، استحسانا في صفوف جمعيات المجتمع المدني والمواطنين لكونها تنم عن إرادة مؤسساتية تروم القضاء الجذري على سرطان البناء العشوائي والوقوف امام المتربصين الذين يستغلون المناسبات لانعاش هذا القبح العمراني.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية