مراسلون بلا حدود تعبر عن ارتياحها من قرار المحكمة في قضية ''المهداوي'' وتدعو إلى إطلاق سراحه

هبة زووم - الرباط
عبرت "مراسلون بلاحدود"، في بيان لها، عن ارتياحها لقرار محكمة الجنايات بالدار البيضاء بفصل ملف الصحافي المعتقل "حميد المهداوي" عن ملف باقي معتقلي حراك الريف، مطالبة بإطلاق سراحه بشكل فوري.


ومعلوم أن القاضي"طريش" قد قرر في ساعة متأخرة من ليلة يوم أمس الاثنين 25 يونيو الجاري فصل ملف الصحفي حميد المهداوي عن ملف معتقلي حراك الريف، كما حدد جلسة الخميس 28 يونيو الجاري لاستكمال المرافعات في ملف المهداوي.


وأعرب المدير التنفيذي بمكتب شمال أفريقيا لـ"مراسلون بلا حدود"، صهيب الخياطي، في بيان أصدره اليوم الثلاثاء 26  يونيو الجاري، أن "(مراسلون بلا حدود) عن ارتياحه لقرار محكمة الاستئناف بالدار البيضاء الأخير، مشددا في ذات البيان: "على العدالة أن تطلق سراحه فورا، فحميد المهداوي سجن لاعتباره صحافيا كان يقوم بعمله الإعلامي بتغطية أحداث تهم المصلحة العامة للشعب".


وتابع البيان: "ونحن نجدد دعوتنا للتخلي عن التهم الموجهة ضد مدير موقع (بديل أنفو) فمكانه ليس السجن. ولا يمكن بحال اعتبار الإخبار جريمة".

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية