خوفا من مقاطعتها.. أحلام تغازل جمهور موازين بهذه الطريقة وتدعوهم للحضور من أجل إيصال صوتها من خلالها

هبة زووم - متابعات
غازلت المطربة الإماراتية "أحلام" المغاربة قبل أيام من مشاركتها في مهرجان موازين بـ"التنازل عن أجرها" خوفا من مقاطعة حفلها من قبل الجمهور المغربي.


وعرف مهرجان موازين – إيقاعات العالم منذ انطلاق فعالياته، الجمعة الماضي، حضورا باهتا، في دورته 17، من طرف الجمهور المغربي، بخلاف النسخ السابقة له، وذلك استجابة لنداء المقاطعة التي خاضها النشطاء على شبكات التواصل الاجتماعي احتجاجا على الأوضاع الاجتماعية المزرية التي يعيشها المغاربة، في الوقت الذي تبذر فيه الأموال الطائلة على فنانين أجانب وعرب عوض أن تصرف على المستشفيات والتعليم والبنى التحتية للمملكة، وفق تعبيرهم.


وقالت أحلام في بيان رسمي نشرته على حسابها بـ"انستغرام" مخاطبة جمهورها المغربي: "جمهوري الحبيب أهلي وناسي في المغرب... في داخلي غصّة وإحساس بالتعاطف لا حد له مع مطالبكم والتي عبرتوا عنها وبقوة في مقاطعة حضور مهرجان موازين وهذا حق من حقوقكم للتعبير عن آرائكم…".


وعن مشاركتها في المهرجان رغم دعوات النشطاء لها لمقاطعته، قالت أحلام: "ولكن كمطربة أعتبر نفسي مغربية لأنكم أول جمهور استقبلني واحتضني. لا يمكن أن أرفض أي دعوة تتاح لي فيها فرصة اللقاء مع حبايبي والداعمين الأوائل لي. وكما أحترم التزاماتي المهنية وأعتبر المهرجان العالمي موازين كمهرجان ثقافي وإنساني بل ومشجع للسياحة في المغرب. يكفي أنه تحت الرعاية السامية لملك المغرب الملك محمد السادس رعاه الله..".


وأعلنت المطربة الإماراتية أنها تتنازل عن أجرها في مهرجان موازين بالقول: "وها أنا أساهم معكم بالتنازل عن أجري بالكامل في موازين كدعم مني وتعبيراً عن صدق محبتي لكم وفقط لقائي بالجمهور المغربي الحبيب هو الأجر الحقيقي الذي سأتقاضاه.. لقاؤكم يعيد إلي سنوات مضت احتضنتوني فيها وساعد الجمهور المغربي في صناعة نجوميتي على مستوى الوطن العربي وهذا لا يمكن أن أنساه ما حييت".


ودعت أحلام المشاركين في حملة مقاطعة موازين لحضور حفلها قائلة: "أنتظركم جميعاً تعالوا ووصلوا صوتكم من خلالي ... بانتظاركم حبايبي جمهوري الغالي ... ".


وأكدت الفنانة الإماراتية التي ستختتم فعاليات موازين بمنصة النهضة السبت المقبل، أن أجرها الذي ستتقاضاه في المهرجان "سيكون بالكامل وتحت إشرافي لجمعيات إنسانية بالمغرب".

عن "عربي 21"

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية