المنتخب التونسي ينهار أمام المنتخب البلجيكي ويغادر المونديال بخسارة مذلة

هبة زووم - رشيد عمران
لم يستطع المنتخب التونسي  مجاراة  اللقاء القوي، الذي جمعه ظهر اليوم  السبت 23 يونيو بملعب  "أتركت أرينا" بموسكو ضمن الجولة الثانية من المجموعة السابعة، بخصمه البلجيكي المدجج بخيرة اللاعبين الممارسين في أكبر الأندية الأروبية كهازارد ولوكاكو وفلاني.

أصدقاء "هازارد" أمطرو شباك المنتخب التونسي بخماسية مدوية لهدفين، حيث تسيد البلجيكيون الجولة الثانية بعدما كانت الجولة الأولى إلى حد ما متكافئة، لكن الجولة الثانية كانت كارثية للتونسيين بعد تراجع المهول للمخزون البدني للاعبين.
 
أهداف المنتخب البلجيكي تناوب على تسجيلها كل من نجم المنتخب اللاعب "إيدن هازارد" عن طريقة ضربة جزاء مشكوك في صحتها في الدقيقة 6، وثنائية للاعب لوكاكو في الدقيقة 16و 48، ليعود هازارد ليضيف الهدف الرابع في الدقيقة 51 والخامس بواسط ميشي باتشواي في الدقيقة 90، فيما أهداف التونسيون سجلها كل من ديلان برون في الدقيقة 18 واللاعب وهبي الخزري في الوقت البدل الضائع من اللقاء.

هزيمة تونس الثانية والمدلة تعني خروجه من المونديال بصفة رسمية، ليرافق بذلك المنتخبات العربية المغادرة السعودية مصر والمغرب، في حين مر المنتخب البلجيكي للدور المقبل بعد فوزين على كل من منتخب بنما وتونس.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية