في خروج قوي… الزفزافي الوالد يصف حكومة العثماني بـ''الانفصالية'' ويتهمها بتهميش منطقة الريف

هبة زووم - متابعات
في خروج أعتبر الأقوى من نوعه، وتزامن مع قرار معتقلي حراك الريف مقاطعة جلسات محاكمتهم، وصف  أحمد الزفزافي، والد قائد حراك الريف، ناصر، أمس الجمعة، الحكومة المغربية بـ"الانفصالية"، وكاشفا لما يعانيه سكان منطقة الريف من "تهميش ولعنة" على حد تعبيره.


وقال الزفزافي الوالد في فيديو، قام بنشره ابنه الثاني لطفي على حسابه بـ"فيسبوك" يوم أمس الجمعة: "لابد أن أخاطب أولئك الذين سرقوا منا فرحة العيد، وقرروا اعتقال أبنائنا وتوزيعهم على سجون المملكة … أقول لهم في الحقيقة لقد انتصرتم، ولكن نحن نقول لكم عزة المهزوم وخيبة المنتصر. عزتنا في انهزامنا وخيبتكم في انتصاركم".


وأضاف: "اتركوا لنا الوطن وأبناءنا، لقد انتظرنا كثيرا دون جدوى، وسنبقى ننتظر والأمل لن يموت فينا (...) علينا أن نهنأ في وطننا وأن نلمس حريته وديمقراطيته، لكن نحن في هذه المنطقة نعيش لعنة مقاومتنا للاستعمار"، مستدركا: "أنا لا أستجدي، أقول ما يقوله المنطق والقانون ومضامين الدستور والشرائع السماوية فقط".


وهاجم الزفزافي حكومة سعد الدين العثماني وقال: "أخاطب الحكومة التي ظلمتنا بأغلبيتها، والتي قالت عنا إننا انفصاليون، رغم أنها هي الانفصالية حقا"، واستدل الزفزافي الوالد في وصفة للحكومة بـ"الانفصال" بقيام السلطات بهدم "المعلمة الوحيدة التي توجد هنا في هذه المدينة التي تربطنا بتاريخ الراحل محمد الخامس"، متحدثا عن "مسجد محمد الخامس الذي يعتبر من المآثر التاريخية بالمنطقة".

ومعلوم أن ناصر الزفزافي ورفاقه المعتقلين منذ أكثر من سنة على خلفية "حراك الريف"، قد قرروا مقاطعة باقي الجلسات التي بلغت مرحلة تقديم مرافعات الطرف المدني بعد الانتهاء من الاستماع إلى الشهود، وذلك احتجاجا على ما اعتبروه انحيازا من المحكمة للنيابة العامة، ورفضها قبول طلبات دفاع المعتقلين المختلفة.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية