رواد الفضاء الأزرق يطالبون بمعاقبة الوزراء بتهمة نشر الأخبار الزائفة وليس المواطنيين

هبة زووم - علي كوكبي
بعد التهديدات التي أطلقها الناطق الرسمي باسم حكومة "العثماني" بمتابعة من يتورط في نشر الأخبار الزائفة، خرجت بالفضاء الأزرق مجموعة من الأصوات مطالبة بأن أول من يجب معاقبته بهذه التهمة هي هذه الحكومة.

وفي هذا السباق، اختلفت التعليقات ردا على مقاله "مصطفى الخلفي"، حيث قال أحد رواد موقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك": "هذه الحكومة العجيبة والعاجزة بالمطلق في التجاوب الحقيقي مع المطالب الاجتماعية والاقتصادية للمغاربة تعتزم تفعيل عقوبة نشر الاخبار الزائفة متجاهلة أن هذا الجرم الشنيع هي من تمارسه بالعلالي ".

فيما قال آخر: "كم من وزراء تورطوا بهذا الخصوص ونشروا عبر بلاغات رسمية للاسف الشديد أخبار ملفقة ومعطيات  مضللة للرأي العام دون أن يحاسبهم أحد رغم النص الدستوري للمملكة الذي يربط بين المسؤولية والمحاسبة"، مضيفا: "وعندما يحتج الغلابة على هذا السلوك يلتجئ وزراؤنا للنفي والانكار بقولهم مافعلمناش".

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية