هذا ما فعله نيمار في أولى مبارياته بعد العودة ضد كرواتيا

هبة زووم - الرباط
تمكن المنتخب البرازيلي من الفوز على نظيره الكرواتي وديًا بنتيجة هدفين مقابل لا شيء على ملعب أنفيلد في مدينة ليفربول في إنجلترا استعدادًا لنهائيات كأس العالم 2018 في روسيا والتي من المقرر أن تنطلق فعالياتها في 14 يونيو الجاري.

وسجل قائد السليساو، نيمار دا سيلفا عودة مميزة إلى الملاعب من خلال تسجيل هدف مذهل ضد كرواتيا في الدقيقة 69 من عمر المباراة بعد التوغل من الجانب الأيسر، فمراوغة لاعبين إثنين من جانب كرواتيا قبل أن يسدد كرة قوية سكنت الزاوية العليا اليمنى من المرمى، ويقبع السليساو في المجموعة الخامسة والتي تضم أيضًا كلًا من: سويسرا، كوستاريكا وصربيا.

وكان اللاعب البالغ من العمر 26 عامًا قد غاب عن الملاعب منذ 28 فبراير الماضي عندما تعرض لإصابة خلال انتصار 3-0 لباريس سان جيرمان على حساب مارسيليا.

وأجرى نجم برشلونة الإسباني الأسبق والذي انتقل إلى صفوف النادي الباريسي الصيف الماضي بعد دفع قيمة الشرط الجزائي في عقده، 222 مليون يورو، عملية جراحية قبل 3 أشهر بالضبط من اليوم حرمت فريق العاصمة الفرنسية من خدماته حتى نهاية الموسم.

وذكرت صحيفة آس الإسبانية أن ريال مدريد قد أرسل أحد كشافيه لمتابعة نيمار عن كثب في ودية ملعب أنفيلد الجارية الآن.

نيمار ظهر في صورة ممتازة سواء على الصعيد البدني أو الفني، ولا يبدو أن ثالث أفضل لاعب في العالم 2017 مفتقدًا لنسق المباريات رغم طول فترة الغياب، حيث قدم مردودًا مميزًا يجعل الجميع متيقنًا من جاهزيته بشكل كامل لنهائيات مونديال روسيا 2018.

وبذلك، يكون قائد السليساو قد سجل 54 هدفًا في 83 مباراة مع المنتخب البرازيلي، ولا يفصله سوى هدف واحد عن روماريو، وهو في المركز الثالث في قائمة أفضل هدافي البرازيل عبر التاريخ.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية