هذه حقيقة اعتقال الأمن بطنجة لشخص بسبب الصلاة قرب مدرسة أجنبية

هبة زووم - الرباط
نفى مصدر من ولاية أمن طنجة، جملة وتفصيلا، مضمون المعطيات التي تم تداولها إعلاميا، والمتعلقة بقيام مصالح الأمن بمدينة طنجة باعتقال مواطن حاول الصلاة بالقرب من مقر مؤسسة تعليمية أجنبية.

وأوضح المصدر في تصريحه أن الأمر يتعلق في حقيقته بقيام المعني بالأمر بالتقدم نحو الشرطي المكلف بتأمين محيط المؤسسة التعليمية التابعة لبعثة دبلوماسية أجنبية، ملتمسا منه مده بسجادة صلاه، حيث وجهه هذا الأخير إلى مسجد على بعد أمتار قليلة، الأمر الذي لم يستسغه المعني وتهجم على الشرطي بشكل عنيف، محاولا أخد السجادة بالقوة.

وزاد ذات المصدر أنه على الفور باشر الشرطي عملية ضبط المعني بالأمر الذي دخل في حالة هستيرية، قبل أن يتم وضعه رهن إشارة دائرة الشرطة التي أخضعته لبحث قضائي بناء على تعليمات النيابة العامة المختصة.

وأنهى المصدر تصريحاته بتجديد نفي أية علاقة للموضوع بمنع الصلاة بالقرب من المؤسسة التعليمة الأجنبية، وإنما بالسلوك العنيف والعدواني الذي أظهره المعني بالأمر في مواجهة موظف الشرطة.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية