خطباء الجمعة على الفقير أن يقبل بفقره وفايسبوكيون يردون ''والسارق أقطعوا يده''

هبة زووم - الرباط
لقيت خطبة جمعة اليوم 25 ماي الجاري إنتقادا واسعا وغير مسبوق من قبل معظم المصلين بمختلف المساجد، وعلى مواقع التواصل الإجتماعي وباقي التطبيقات الحديثة، حيث كان الموضوع حول الغناء والفقر، حيث انتشر مقطع صغير لخطيب مسجد وهو يخطب في المصلين ويقول: الله إبتلى الفقراء بالفقر والأغنياء بالغناء...

هذا، وقد إعتبر رواد الفضاء الأزرق أن في هذه الخطبة إشارة قوية موجهة للفقراء المقاطعين، وأن الخطيب يدعوهم لقبول الوضع وعدم الإحتجاج عليه بالمقاطعة حسب ما جاء في أغلب التعليقات.

فيما اختار فريق آخر من رواد "الفايسبوك" التصعيد في تعليقاتهم: يا فقيه البلاط، قال الله "أقيموا الوزن بالقسط ولا تخسروا الميزان"، وأعطوا لكل ذي حق حقه واقطعو يد السارق...، وجاءت باقي التعليقات على هذا النحو.

ويشار أن العالم الأزرق أصبح ملاذا للمحتجين المطالبين بتغيير الأوضاع، وكذلك للتعريف بمشاكلهم التي يعيشون على وقعها، حتى أصبح المتابعون يعتبرون موقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك" بمثابة برلمان للشعب.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية