انفجار مستودع للالعاب النارية يؤدي بحياة مغربي وزوجته بإسبانيا وهذه هي التفاصيل

هبة زووم - الرباط
لقي مواطن مغربي، ينحدر من مدينة خريبكة، وزوجته مصرعهما، مساء يوم الأربعاء 23 ماي الجاري، على إثر انفجار مفاجئ بمستودع كان مخصصا لتخزين الألعاب النارية ببلدة "توي" التابعة ترابيا لإقليم "بونتي بيدرا" في الشمال الغربي لإسبانيا.

وأكدت مصادر موقع "هبة زووم" أن الزوجين كان وقت الانفجار حوالي الساعة الرابعة والنصف مساء بمنزلهما المجاور للمستودع الذي حصل به الانفجار، فيما أصيب طفيلهما بجروح طفيفة الذين تتراوح أعمراهما 10 و13 سنة على التوالي، كونهما كانا يلعبان ساعة الانفجار خارج المنزل.

وأضافت مصادر الموقع أن الانفجار كان قويا سمع صداه على بعد عدة كيلومترات، وتسبب في خسائر كبيرة في الأرواح والممتلكات، ومخلفا أزيد من 37 ضحية بين قتيل وجريح.



شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية