البسالة: ضجيج الدراجات النارية يقلق الساكنة بسيدي يحيى الغرب

هبة زووم - س.ي.الغرب
صرحت مصادر محلية لموقع "هبة زووم" أن المواطنين بمدينة سيدي يحيى الغرب أصبحوا يعانون من ظاهرة غريبة على المدينة، أصبحت تقض مضجع المصلين بالمساجد، والساكنة بصفة عامة، بسبب تجول مجموعة من الشباب على متن دراجات نارية في شكل مجموعات كبيرة، مما يخلق ضوضاء كبيرة تؤدي أذان المواطنين ومتسببة في عرقلة حركة مستعملي الطريق.

هذا، وقال ذات المتحدث، إن من هؤلاء الشباب من ينزع عنوة الكاتم الصوتي للدراجة النارية (الشاكمة)، ما يجعلها تصدر صوتا مرعبا تقشعر له الأبدان ولا يطاق سماعه.

ومن جهة أخرى، طالب المواطنون تدخل رجال الأمن وذلك عبر تكثيف الدوريات والحملات التمشيطية، خصوصا وأن أغلب هذه الدرجات لا تتوفر على تراخيص قانونية، ووثائق التأمين عليها.

ويذكر أنه هذا الأحداث التي غابت لمدة شبه قصيرة، لقي على إثرها ثلاثة أطفال مصرعهم بسبب هذا التهور الغير محسوب العواقب، وإلى حدود كتابة هذه السطور تضل أرواح المواطنين على كف عفريت في انتظار تدخل الجهات المسؤولة والمخول لها قانونا حماية أرواح المواطنين.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية