عظيم الروم في صلاة التراويح بالمسجد

هبة زووم - الرباط
إنتشر على نطاق واسع بموقع التواصل الإجتماعي "فايسبوك" وباقي التطبيقات على الهواتف الذكية صورة لشاب بحلاقة غريبة على شكل خود جنود الروم في مكان له حرمته وخصائصه وشعائره الدينية ، وخاصة في هذا الشهر الكريم الذي يكن له المغاربة والمسلمين قاطبة أشد الإحترام.

الصورة نشرت تحت عنوان "عظيم الروم بؤدي صلاة التراويح"، في إشارة قوية ورفض واضح لهذا الفعل داخل المسجد.

هذا، وجاء في أقوى التعليقات، أن هذا سلوك غير مقبول ويجب إحترام المساجد وعلى وزارة الأوقاف أن تجد حلا لما وصفها بالمعضلة والإعتداء على حرمة المساجد بهذه الطريقة التي وصفها بالمهينة، فيما حمل آخرون عائلة المراهق المسؤولية واعتبروها مقصرة في تربيته، وأكد آخرون أن هذه الأمور تدخل في الحرية الشخصية، وأن الأهم أن الشاب يؤدي واجباته الدينية.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية