بعد اعتذاره للمقاطعين… العثماني يطلق هاشتاج ''#المستهلك أولا'' ويدعو الشركات إلى تخفيف الضغط على القدرة الشرائية للأسر

هبة زووم - الرباط
يبدو أن رئيس الحكومة "سعد الدين العثماني" قد قرر انتهاج طريقة جديدة للتعامل مع حملة المقاطعة، والتي تطال ثلاث منتوجات (سنطرال، سيدي علي وأفريقيا).

فبعد اعتذاره لعموم المقاطعين عن ما صدر من كلام جارح من بعض وزراء حكومته حيث قال أمام ممثلي الأمة "لحكومة لم ولن تكون ضد الشعب، كما يروج البعض، بل هي نابعة من الإرادة الشعبية، وأتأسف لبعض التجاوزات والتعابير التي صدرت في هذه الأيام"، أطلق وسما على صفحة "رئيس الحكومة المغربية" بموقع التواصل الاجتماعي "#المستهلك أولا".

وفي هذا السياق أعلن "العثماني" عن إنشاء لجنة ستكون تحت إشرافه خاصة بدراسة أثمنة المنتوجات الأكثر تداولا في السوق، التي تدخل في الاستهلاك العادي للمغاربة، لاقتراح الحلول التي تمكن من تخفيف الضغط على القدرة الشرائية للأسر.

وحث العثماني جميع المقاولات المنتجة للمواد مرتفعة الاستهلاك وكذا مهنيي التوزيع والتجار على إحداث مبادرات من أجل تحفيض كلفة قفة العيش على الأسر ودعم الاستهلاك الداخلي، مشددا على أن دور الحكومة هو "إرساء جو من الثقة المتبادلة، بالسهر على السلم المجتمعي، ومراقبة الجودة، ومحاربة الاحتكار والسهر على المنافسة الشريفة وشفافية المعاملات".

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية