الاحتفال بالذكرى 62 لتأسيس مؤسسة الأمن الوطني بالرشيدية

عبد الفتاح مصطفى - الرشيدية

تميز حفل تخليد الذكرى 62 لأسرة الأمن الوطني بولاية أمن جهة درعة تافيلالت بالرشيدية يوم الأربعاء 16 ماي الجاري، بكلمة ألقاها  عميد الشرطة الممتاز محمد بوهالي نيابة عن والي الأمن الجهوي ، تطرق فيها إلى العمل اليومي الذي تقوم به فرق الأمن على أكثر من مستوى من أجل مواجهة مختلف التحديات الأمنية على المستوى المحلي.

وذكر المسؤول الأمني بالإستراتيجية الأمنية التي اتخذتها ولاية أمن الرشيدية التي ترتكز على قواعد أساسية في تدبير العمل الأمني ، الذي يتمحور حول الاستباقية والوقاية والجاهزية، مبرزا أن هذه الخطة الأمنية حققت نتائج جد إيجابية في محاربة الجريمة بكل صورها وأشكالها “بفعل الجدية وروح المسؤولية التي أبانت عنها مختلف الوحدات الأمنية المتخصصة ، مع انفتاح المفوضية على جميع الفعاليات المدنية من أجل تكريس التواصل مع المواطنين و معالجة قضاياهم في أجال مقبولة".



كما أوضح عميد الشرطة الممتاز ( م.ب.)  في مجال زجر مخالفي مدونة السير، وما يرتبط بها من عمليات تنظيمية وقائية وزجرية ، أنه تم خلالها تسجيل 17.710 مخالفة ، و 12.804 غرامة ، أفضت الى استخلاص مبلغ مالي قدره 2.713.450.00 درهم.

وفي مجال محاربة المخدرات، أوقفت مصالح الأمن الجهوي بالرشيدية  خلال الفترة الممتدة ما بين 16 ماي 2017 و 16 ماي من الستة الجارية ، 954 شخصا متورط في قضايا ترويج المخدرات ، عبر 969 عملية أمنية ، وحجزت 486 غرام من مخدر الكوكايين و 3 طن و569 كلغ من مخدر الشيرا ، و 199 كلغ و 366 غرام من سنابل الكيف ، و 33كلغ و 461 غرام من التبغ المهرب ، و 594 قرص من الأقراص المهلوسة ، وحجز 9 سيارات في إطار الاتجار في المخدرات و 6 دراجات نارية حجزت في نفس الغاية.



وأعلن عميد الشرطة الممتاز كذلك  في كلمته بالمناسبة، اليوم الأربعاء بالرشيدية، أن المصالح الأمنية تمكنت في إطار الجهود المبذولة للوقاية وزجر مختلف مظاهر الجنوح والانحراف خلال سنة 2017 من معالجة 5672  قضية مسجلة من أصل 6660، أي بنسبة نجاح بلغت 85 في المائة.

موضحا أنه تم تفكيك 15 شبكة إجرامية تنشط على الصعيد الدولي و إيقاف 42 شخصا من أفرادها، منها شبكة إجرامية من 9 أفراد متخصصة في سرقة الدراجات النارية و تزوير وثائقها، حيث تم حجز 34 دراجة نارية، تبين أنها مسروقة من دول أروبية و مهربة بطريقة غير شرعية.



شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية