في سباق الأمتار الأخيرة.. بنعبد الله يمارس ضغوطات رهيبة على المؤتمرين للإطاحة بسعيد الفكاك

هبة زووم - الرباط
أفاد مصدر مطلع، أن ضغوطات رهيبة يمارسها محمد نبيل بنعبد الله على مؤتمري الوطني العاشر لحزب التقدم والاشتراكية الذين وقعوا لصالح سعيد فكاك، وذلك بعدما أحس بخطر سحب البساط من تحت قدميه.

وحسب المصدر نفسه، فإن نبيل بنعبد الله استشاط غضبا بعدما تبين له أن العتبة التي يفرضها قانون الحزب على المترشحين والمحددة في عشرة بالمائة من المؤتمرين قد تجاوزها كلا المرشحين بأضعاف، والتي تقضي بأن يقبل على الاقل 120 مؤتمر ترشح العضو قد تجاوزها نبيل بنعبدالله والفكاك، حيث حصد الاخير خمسمائة صوت وقاربه بنعبدالله في عدد الاصوات.

وشرع مقربون من محمد نبيل بنعبد الله في ممارسة ضغوطات قوية على المؤتمرين من أجل التصويت لصالحه، وكذلك عقد اجتماعات طارئة وسرية للتباحث فيه إيجاد مخرج مشرف له، بعدما بات مؤكدا أن رياح التغيير ستعصف به وبطريقة صاغرة ومدلة.

وكان سعيد فكاك قد أكد أن مجموعة من قياديي وبرلمانيي الحزب قد حسموا أمرهم بالتصويت لصالحه، خصوصا وأن أسهم الأمين العام المنتهية ولايته أصبحت في تراجع، ولم يعد مرغوبا فيه من طرف عدة أطراف داخلية وخارجية للبقاء على رأس الحزب

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية