رفاق منيب يعلنون رفضهم للأسلوب التهديدي للحكومة الموجه ضد حركة المقاطعة

هبة زووم - الرباط
دخل المكتب السياسي للحزب الاشتراكي على خط الغضب من تصريحات الناطق الرسمي باسم الحكومة التي أدلى بها يوم أمس الخميس عقب انتهاء المجلس الحكومي، حيث أكد رفاق "منيب"، في بلاغ لهم توصل موقع هبة زووم بنسخة منه، عن رفضهم لأسلوب التهديد الذي تقدم به "مصطفى الخلفي" ضد حركة مقاطعة منتوجات بعض الشركات.

وعبر بلاغ الحزب عن دعمه لكل النضالات التي تستهدف مناهضة الفساد والاحتكار ومواجهة الغلاء وضرب القدرة الشرائية للمواطنات وللمواطنين، مسجلا أنه كان حريا بالحكومة أن تتجاوب مع التطلعات الشعبية وتبادر إلى إجراءات عملية لحماية الشرائح الشعبية الكادحة التي تفاقمت أوضاعها بفعل السياسة الكارثية التي تنهجها الحكومة التي تخلت عن دورها في حماية الشرائح الفقيرة وأقدمت على الاستمرار في تصفية صندوق المقاصة وتحرير قطاع المحروقات وتجميد مجلس المنافسة.

وسجل حزب "نبيلة منيب"، في ذات البلاغ، رفضه أسلوب التهديد الموجه ضد هذه الحركة الجماهيرية المشروعة وكذا القمع المسلط على الحراكات الشعبية التي تعبّر عن تطلعات الفئات الواسعة المحرومة إلى التوزيع العادل للثروة وتحقيق العدالة لاجتماعية والمجالية والتي تفضح تبعات زواج السلطة ومجال المال والأعمال في ظل استمرار الإفلات من العقاب، الذي يؤدّي إلى ارتفاع الفوارق وتهديد السلم المجتمعي.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية