جماعة تاديغوست بالرشيدية فوق صفيح ساخن ومعركة حامية الوطيس بين أعضاء المجلس والرئيس

عبد الفتاح مصطفى - الرشيدية
تأجل، صباح يوم أمس الاثنين 07 ماي 2018، انعقاد جلسة الدورة العادية لمجلس جماعة تاديغوست  القروية دائرة كلميمة بإقليم الرشيدية، بسبب عدم اكتمال النصاب القانوني.

وغاب جل أعضاء المجلس عن هذه الدورة، وخاصة  فريق المعارضة، الذي  طالب الرئيس بعقد دورة استثنائية للبث في قضية غياب عضوين من مكتب المجلس منذ 2015، حيث غاب 11 عضوا من أصل 15 عضوا المشكلين للمجلس.
ويعزى غياب هذا الكم من الأعضاء بجماعة تاديغوست القروية إلى احتجاجهم واستنكارهم طريقة تسيير الرئيس للجماعة بشكل انفرادي، وتفضيل قرى على أخرى في تقرير المشاريع، لكن النقطة التي أفاضت الكأس هي مراسلة أغلبية الأعضاء الرئيس و مطالبته بعقد دورة استثنائية قصد البث في قضية عضوين من مكتب المجلس تغيبوا منذ انتخاب هذا الأخير سنة 2015.

كما طالب المعارضون بإدراج النقطة التي راسلوا من أجلها الرئيس في جدول أعمال الدورة التي تم تأجيلها صباح هذا اليوم، والتحقيق في الخروقات والزبونية  التي يمارسها مع بعض الأعضاء دون آخرين.

يشار كذلك الى أن والي الجهة عامل إقليم الرشيدية الذي تم إخطاره من طرف أعضاء المعارضة بما يجري في الجماعة عبر رسائل، لم يعر أي اهتمام لهذا الموضوع إلى حدود كتابة هذا المقال.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية