الرشيدية تحتضن ملتقى الطفولة والمواطنة في نسخته الثانية وتكرم هذه الفعاليات

هبة زووم - كريمي - الرشيدية
اختتمت، يوم أول أمس السبت 5 ماي 2018، فعاليات ملتقى الطفولة والمواطنة الذي أشرفت عليه جمعية أحلام الطفولة والشباب للتنشيط والمسرح مركزية الرشيدية، وذلك من 2 إلى 5 ماي 2018.

ويأتي هذا المهرجان تخليدا لذكرى ميلاد الأمير مولاي الحسن من كل سنة، حيث عرفت الدورة الثانية لهذه السنة تألقا كبيرا من حيث التنظيم المحكم بفعل مجهودات مكتب الجمعية ومدير الملتقى الأستاذ سعيد فوزي.

برنامج الملتقى كان متجانسا ومتوزانا، حيث شاركت فيه أقاليم جهة درعة تافيلالت من خلال تقديم فقرات وطنية وكذا تنشيط الندوات المبرمجة، إضافة إلى العروض التربوية التي شاركت فيها فرق التنشيط بالجهة.

واختير للنسخة الثانية شعار "الطفولة والشباب في خدمة الوطن والمواطنة"، هذا الشعار الذي يحمل في طياته مضامين التربية على المواطنة الصالحة، تجسدت في الفقرات المقدمة في حفلي الافتتاح الاختتام، والتي شاركت فيها فرق الفلكلور بالجهة وفرق مسرحية وشعراء وأطفال المدارس الذين لبوا النداء وساهموا من خلال مؤسساتهم وجمعيات أمهات واباء اولياء التلاميذ في اتحاف الجمهور الذي حج لفعاليات الملتقى.

وقد تخلل الحفل الختامي تكريم رموز محلية وجهوية ووطنية أعطت الشئ الكثير للطفولة والشباب وشهد لها التاريخ بذلك، ومن بينهم الأستاذ كريمي حميد، الأستاذ مولاي الحسن العلمي، الاستاذ اوشادي محمد، الأستاذ نكيم عبد القادر، الأستاذ اليوسفي مولاي الزهيد، إلى جانب الممثلة عن إقليم خنيفرة الأستاذة فتيحة رضواني وعراب الطفولة ضيف شرف الدورة الأستاذ عبد اللطيف خلاد.

وبعدها تم تقديم شواهد المشاركة للفرق الجهوية التي ساهمت في إنجاح الملتقى، الذي لقي تفاعلا قل نظيره، لتختتم فعاليات الملتقى برفع برقية ولاء وإخلاص إلى الملك محمد السادس.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية