مؤسسة مولاي رشيد الإعدادية بالرشيدية تحتفل بالملتقى الثقافي والتربوي العاشر

عبد الفتاح مصطفى - الرشيدية
شرعت إعدادية مولاي رشيد التعليمية بالرشيدية في تنفيد برنامج فعاليات الملتقى الثقافي والتربوي العاشر، مساء يوم الأربعاء الماضي 2 ماي 2018، بشراكة مع جمعية أباء وأمهات و أولياء تلاميذ المؤسسة.

الملتقى الثقافي والتربوي للمؤسسة التعليمية مولاي رشيد، انطلق تحت شعار "التربية على الاختيار من أجل بناء المشروع الشخصي"، وهو شعار يحفز المتعلمين والمتعلمات على أخذ المبادرة الشخصية دون الاعتماد أو الارتكاز على الأخر، وبذلك يمكن للتلميذ من تطوير مهاراته العقلية و الذهنية و اليدوية والفنية والثقافية ... وهو الأمر الذي يحتاجه المتعلم في الوقت الحاضر، أمام ما يتوفر عليه من معلومات و معطيات جاهزة في وسائل المعلوميات ومختلف الوسائط التربوية.

وأتم الملتقى الثقافي و التربوي للمؤسسة التعليمية والتربوية مولاي رشيد بالرشيدية عقده الأول ، لتكون المؤسسة بفضل أطرها و إدارتها ومستخدميها و جمعيتها قد أقفلت سنتها العاشرة التي كانت كلها تفان و تضحيات من أجل إبراز مختلف الكفاءات التربوية و الثقافية و الفنية... التي تختزنها و تتوفر عليها مختلف الفعاليات الموجودة بالمؤسسة والتي يتقاسمها المتعلمون و الأطر والجمعيات المساهمة، رغم الاكراهات المتنوعة و خاصة منها المادية، ليبقى الإصرار هو سيد الموقف، وهو الذي يؤدي إلى النجاح، نجاح جميع الملتقيات العشر التي مازالت بشائرها و نتائجها تطل على الملتقى العاشر.

شارك في افتتاح الملتقى العاشر، ممثلو أكاديمية التربية و التعليم لجهة درعة تافيلالت، و المديرية الإقليمية للتعليم، وعن السلطات المحلية ... الذين قاموا بزيارة مختلف الأروقة التي تحتضن منتجات ومعروضات متنوعة تبرز وتوضح مهارات واستنباطات المتعلمين والمتعلمات التابعين للمؤسسة في سنهم المبكرة.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية