بوريطة يدعو الأمم المتحدة إلى وضع حد لاستفزازات البوليساريو ويؤكد أن المغرب يحتفظ بحقه في الدفاع عن أراضيه

هبة زووم - الرباط
أعلن وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي "ناصر بوريطة"، عقب اجتماع مشترك للجنة الخارجية والدفاع الوطني والشؤون الاسلامية والمغاربة المقيمين بالخارج بمجلس النواب ولجنة الخارجية والحدود والدفاع الوطني والمناطق المغربية المحتلة بمجلس المستشارين عقد يوم أمس الأحد، أن السلطات المغربية أخطرت مجلس الأمن الدولي بالتوغلات "الشديدة الخطورة" لجبهة البوليساريو في المنطقة العازلة في الصحراء المغربية.

وأكد "ناصر بوريطة" للصحافيين أن "هناك استفزازات ومناورات (...) الجزائر تشجع البوليساريو على تغيير وضع هذه المنطقة العازلة التي وضعت منذ أوائل التسعينات تحت مسؤولية الأمم المتحدة".

وأضاف "إذا لم تكن الأمم المتحدة مستعدة لوضع حد لهذه الاستفزازات ... فان المغرب سيتحمل مسؤولياته ولن يتسامح مع أي تغيير يمكن أن يحدث في هذه المنطقة".

ودعا وزير السؤون الخارجية "الأمم المتحدة والقوى العظمى إلى أن تتحمل مسؤوليتها، مشددا على أن المملكة المغربية "تحتفظ بحقها في الدفاع عن هذا الجزء من أرضه".

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية