اتهامات متبادلة بين الشوباني وشباعتو على تطبيق ''الواتساب'' وهذه هي التفاصيل

هبة زووم - الرشيدية
أكد المنسق الجهوي لحزب التجمع الوطني للأحرار "شباعتو" أن رئيس جهة درعة تافيلالت قد تطاول على اختصاصات لجنة دائمة، مستندا في ذلك على المادة 32 من القانون المنظم للجهات، بعد أن قام "الشوباني" بتعيين لجنة مؤقتة لدراسة والبث في ملفات الهيئات التي وضعت طلباتها للاستفادة من منح الدعم في إطار مشاريع ثقافية وأخرى رياضية.

وزاد "سعيد شباعتو" عضو المعارضة بجهة درعة تافيلالت في هجومه على "الشوباني"، والذي جاء في إحدى المجموعات التي تهتم بشؤون الجنوب الشرقي على تطبيق "الواتساب"، على أنه قام (الشوباني) بمنع مجموعة من الأعضاء الذين من حقهم دراسة ملفات الجمعيات من التصويت وذلك عبر إحداثه لجنة مؤقتة في ميدان توجد فيه لجان دائمة.

واعتبر "شباعتو" خطوة الشوباني في إحداث هذه اللجنة غير قانونية، وهو ما أدى إلى تأخير عملية صرف منح الجمعيات المستفيدة في إطار سنة 2017.

وفي معرض رده، بذات المجموعة، رد رئيس الجهة على خصمه بقوة معتبرا أن معركته خاسرة، حيث شدد على أن المعارضة التي تحتاجها الجهة لم تولد بعد، مخاطبا "شباعتو" بأنه "لا مجال للتفلسف والجدل البزنطي… يجب امتلاك الشجاعة والاعتراف بأن المعركة خاسرة".

وأضاف الحبيب شوباني في رسالته الموجهة لشباعتو على الواتساب، أنه "لا يوجد إشكال قانوني"، متهما منسق الحمامة بممارسة عملية تضليل ممنهجة، معتمدا على غياب المعلومة عند من يناقش، مؤكدا أن "المجلس قرر بعد مداولات اللجنة وطبقا للقانون اعتماد منهجية صوت عليها بالإجماع في مقررين…".

ويأتي هذا السجال بين الشوباني وشباعتو في ظل وضع مأزوم تعيش على وقعه جهة درعة تافيلات، كان من آخر مخرجاته رفع جلسات الدورة الأخيرة للجهة في هروب إلى الأمام من جميع الأطراف المكونة للجهة، وتبقى وحدها ساكنة الجهة من تدفع ثمن التلاعب بمصيرها وسط مهاترات عقيمة بين جميع الأحزاب.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية