هذا جديد قضية العثور على جثة دركي ببئر بجماعة الاوداية بضواحي مراكش

هبة زووم - مراكش
يسابق المحققون الزمن من أجل فك خيوط جثة الدركي الذي تم العثور عليها، يوم الأربعاء 14 مارس 2018، مرمية في قعر بئر مهجورة بنواحي مراكش.

وبعد أن أثبت التشريح الطبي لجثة الدركي أن الأمر يتعلق بجريمة قتل، ضيقت عناصر الدرك الخناق على الأشخاص الذين كانت تربطهم علاقة بالدركي، حيث تم في هذا الإطار اعتقال فتاتين.

وأكدت مصادر محلية أنه الضباطة القضائية للدرك الملكي تحقق مع المتهمتان، خصوصا بعد تواتر أخبار عن دخول الأطراف الثلاثة في خلاف كبير انتهى بإقدام الفتاتين على قتل الدركي وإلقاء جثته في البئر من أجل إخفاء معالم الجريمة.

ومعلوم أن عناصر الوقاية المدنية قامت بانتشال جثة الدركي، قبل يومين، من قعر بئر متواجدة على بعد أمتار من مركز الدرك بجماعة الأوداية، حيث كان يشتغل قيد حياته، والذي وجدت بجانبه سيارته الخاصة، وهو ما خلف استنفارا في صفوف القيادة الجهوية لدرك الملكي.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية