الشرطة تطلق سراح ولد الحوات بمراكش ومحامي الضحايا 'أحمد راكز' يعبر عن دهشته لهذا السبب

هبة زووم - مراكش
علم موقع "هبة زووم" من مصادر موثقة أنه تم إطلاق ولد الحوات بعد اعتقاله بثلاث ساعات من طرف الشرطة القضائية بمراكش بعد أن وضعت له فخا بمعية مخبرين ومشتكين بعد أن ظل مختفيا لمدة طويلة.

وعبر الأستاذ "أحمد راكز" أحد محاميي الضحايا عن تفاجئه من إطلاق سراح "ح.خ" الملقب بـ"ولد الحوات" من طرف الشرطة القضائية بدعوى أنه ليس مبحوثا عنه.

وأكد "راكز" في اتصال مع موقع "هبة زووم" أن قرار الإحالة الذي بين يديه والصادر عن الغرفة الثانية من طرف الاستاذ "المنتصر عبد الرحيم" قاضي التحقيق في القضية عدد 793/17 جاء فيه في الصفحة الثالثة بالسطر ما قبل الأخير "وحيث لم نتمكن من استنطاق المتهم "ح.خ" ابتدائيا وتفصيليا وقد صدر في حقه أمر بإلقاء القبض بتاريخ 23/10/2017 بقي بدون جدوى".

وأضاف الأستاذ "راكز" أنه يقرأ في نفس القرار في صيغته النهائية: "…لهذه الأسباب نصرح أولا أن التحقيق أنتج أدلة كافية على ارتكاب المتهمين "ع.ا"، ثانيا "ح.خ" لجنايتي التزوير في محرر رسمي واستعماله (الفصل 354 و356 من القانون الجنائي) ونقرر متباعتهما من أجلها"، و"…بإحالتهما وملف النازلة على غرفة الجنايات بهذه المحكمة لمحاكمهمها من أجل ما نسب إليهما طبقا للقانون نأمر بتبليغ هذا الأمر للسيد الوكيل العام للملك".

فكيف يطلق سراح هذا الشخص والحالة هاته، علما أن هناك ما يفوق ست شكايات موضوعة أمام النيابة العامة في الابتدائية وفي الاستئنافية جنائيا، آخرها على سبيل المثال الشكاية عدد 1856/3101/14 بالمحكمة الابتدائية بمراكش، يقول الأستاذ "أحمد راكز".

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية