بعد فاجعة طنجة… الزلزال الملكي يقترب من الرؤوس الكبيرة بالمكتب الوطني للسكك الحديدية

هبة زووم - الرباط
أكدت مصادر متطابقة أنه من المرتقب أن يطيح التحقيق الذي أمر به الملك برؤوس كبيرة بالمكتب الوطني للسكك الحديدية، حيث من المرجع أن يصل الزلزال الملكي إلى مسؤولين خارج دائرة التوقع.

وأضافت ذات المصادر أن من بين المسؤولين الذي ستصلهم ارتدادات فاجعة طنجة مسؤولين ترابيين بولاية طنجة، وكبار الموظفين بالمكتب الوطني للسكك الحديدية، دون أن تستبعد هذه المصادر أن يصل الزلزال إلى المدير العام للسكك الحديدية "لخليع" نفسه، والذي عمر طويلا على رأس هذه الإدارة.

ومعلوم أن الملك محمد السادس قد أمر بإحداث لجنة مشتركة بين وزارة الداخلية ووزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء للتحقيق في ملابسات حادث الاصطدام الذي وقع، يوم السبت 17 فبراير، بين قطار لنقل البضائع وسيارة لنقل المستخدمين بطنجة، والذي خلف مصرع 6 أشخاص وإصابة 14 آخرين.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية