أسرة القضاء بالرشيدية تفتتح السنة القضائية الجديدة 2018

عبد الفتاح مصطفى - الرشيدية
افتتحت بمحكمة الاستئناف بالرشيدية السنة القضائية للسنة الجارية 2018 تحت شعار "من أجل قضاء منصف وفعال"، وشكل افتتاح هذه السنة القضائية مناسبة لتقديم حصيلة النشاط القضائي لمحكمة الاستئناف والمحاكم التابعة لها خلال السنة المنصرمة واستعراض توجهاتها واستشراف آفاق السنة القضائية الجديدة.

و قال رئيس محكمة الإستئناف الأستاذ عبد الغني الشاغ  في كلمته الافتتاحية، أن  سنة 2017  تميزت عن سابقاتها بتنصيب جلالة الملك لأعضاء المجلس الأعلى للسلطة القضائية  بالإضافة الى تسلم رئاسة النيابة العامة لمؤسسة الوكيل العام للملك لدى محكمة النقض.

وأضاف ذ الشاغ أن السنة المنصرمة تميزت بتعديل الخريطة القضائية و جعلها تتلاءم مع التقسيم الإداري والجهوي للمملكة حيث أصبحت  المحكمة الابتدائية بميدلت تابعة لمحكمة الاستئناف بالرشيدية.

واستعرض الرئيس الأول لمحكمة الاستيناف بالرشيدية حصيلة النشاط القضائي الذي حدده في 1693 قضية، منها 651 مدنية و 1042 جنائية حكم منها 1801 أي بنسبة أكثر من 106 بالمائة متجاوزة النسبة الملتزم بها في تقرير النجاعة القضائية لسنة 2016 و المحددة في 104 في المائة .

أما بالنسبة لمجموع القضايا الرائجة، فقد بلغ  2321 قضية، حكمت منها 73 في المائة حيث قاربت  النسبة المعدل الوطني المطلوب المحدد في 73,46 في المائة ما يوضح أن إنتاج محكمة الاستيناف بالرشيدية للسنة القضائية المنتهية 2017 كان فوق المظنون.

من جهته أكد الأستاذ "ماء العينين محمد الأغظاف" الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالراشيدية على الحرص على توجيه قضاة النيابة العامة والضابطة القضائية من أجل الحرص على تنفيذ التعليمات الهادفة إلى توفير الأمن ومحاربة الجريمة بكل حزم وصرامة، إلى جانب العناية وبكل مسؤولية بشكايات المواطنين والأمن والنظام العام والتصدي لانتهاكات حقوق الإنسان، وحماية الأشخاص في وضعية إعاقة وتحقيق الأمن العقاري واحترام ضمانات المحاكمة العادلة وترشيد الاعتقال الاحتياطي، وتخليق الحياة العامة.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية