حكيم بنشماش لم يعد لأي وزير أو عضو في الحكومة أن يعطي وعد أو التزام دون الوفاء به

هبة زووم - الرباط
أكد رئيس مجلس المستشارين "حكيم بن شماش" أن دورة أكتوبر للسنة التشريعية 2017 ـ 2018 تميزت بتسجيل حصيلة هامة على صعيد مختلف واجهات العمل، والتي تم اختتامها يوم أمس طبقا لأحكام الفصل 65 من الدستور ومقتضيات المادة السادسة من النظام الداخلي.

وأضاف بن شماش، أنه طبقا لآلية للتتبع تم إطلاقها  لم يعد لأي وزير أو عضو في الحكومة  أن يعطي وعد أو التزام دون الوفاء به.

وفي هذا الصدد، يقول بنشماس، أن المجلس وافق المجلس على 26 نصا تشريعيا، موزعة على 25 مشروع قانون ومقترح قانون واحد، بالإضافة إلى المصادقة على ثلاثة مشاريع قوانين ذات صبغة مالية، يأتي في مقدمتها مشروع قانون المالية لسنة 2018، ومشروع القانون الرامي إلى إلغاء الزيادات والغرامات المتعلقة بالحقوق المستحقة لفائدة الجماعات الترابية، ومشروع قانون تصفية ميزانية السنة المالية 2014.

واعتبر رئيس مجلس المستشارين حكيم بن شماش أن الحصيلة جيدة، حيث سجل الموافقة على نصوص تتعلق باستكمال البناء المؤسساتي بعد التصويت على مشاريع القوانين المتعلقة بالمجلس الاستشاري للشباب والعمل الجمعوي، وبإعادة تنظيم كل من المجلس الوطني لحقوق الإنسان ووكالة المغرب العربي للأنباء، وبمراجعة القانون التنظيمي المتعلق بالتعيين في المناصب العليا.

أما على مستوى  الاتفاقيات الدولية، فقد تميزت الحصيلة بالمصادقة على 12 مشروع قانون يوافق بموجبها على مجموعة من الاتفاقيات التي وقعتها المملكة المغربية، منها ما يتعلق بالعلاقات الثنائية مع عدة دول شقيقة وصديقة همت أساسا الفضاء ين العربي والأوروبي، ومنها ما يدخل في إطار العلاقات متعددة الأطراف، همت إفريقيا بالخصوص عبر وضع النظام الأساسي وإنشاء المقر الاجتماعي لصندوق "إفريقيا 50".

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية