متصرفو الإدارات العمومية والجماعات الترابية في إضراب وطني وهذه التفاصيل

هبة زووم - أبو العلا
أعلن الاتحاد الوطني للمتصرفين المغاربة، في بيان له توصل موقع هبة زووم بنسخة منه، عن إضراب وطني للمتصرفات والمتصرفين بكافة الإدارات العمومية والجماعات الترابية والمؤسسات العمومية والغرف المهنية، وذلك يوم الخميس 22 فبراير 2018.

وجاء قرار الاتحاد الوطني للمتصرفين بعد انعقاد اللجنة الإدارية للاتحاد الوطني للمتصرفين المغاربة، يوم الأحد 14 يناير 2018 بالرباط، ووقوفها على استمرار الحكومة في تجاهل مطالب المتصرفين رغم الاحتجاجات المتواصلة للاتحاد الوطني للمتصرفين المغاربة.

وأكد بيان الاتحاد الوطني على أن ورش الإصلاح المزعوم في الشق المتعلق بتقييم الموارد البشرية التي تتبناه الوزارة المكلفة بإصلاح الإدارة والوظيفة العمومية، ما هو إلا محاولة لتحجيم نسبة الترقي، الضعيفة أصلا، عبر الآلية الانتقائية.

وأضاف أنه محاولة لتضليل الرأي العام من خلال إظهار كتلة الأجور عالية بالمقارنة مع الناتج الداخلي الخام، في حين أن المشكل يكمن أساسا في ضعف هذا الناتج نتيجة سياسات الحكومات التي توالت على تدبير الشأن العام.

وأدان البيان، الذي يتوفر موقع هبة زووم على نسخة منه، كل التعسفات والتنقيلات الانتقامية والتهميش الذي يتعرض له المتصرفات والمتصرفين في كافة القطاعات وفي مقدمتهم أعضاء قياديين في هياكل الاتحاد الوطني للمتصرفين المغاربة.

كما أعلن ذات البيان، تضامن المتصرفين المغاربة اللامشروط مع المستشار بمجلس المستشارين المناضل عبد الحق حيسان الذي يتعرض للمضايقات وللمساءلة القضائية.

ودعا الاتحاد الوطني للمتصرفين المغاربة كافة الهيئات النقابية والأحزاب السياسية والجمعيات الحقوقية ووسائل الإعلام والهيئات المهنية لدعم ملف المتصرفين، مؤكدا في الأخير أن هذه الخطوة ستليه إضرابات وأشكال نضالية أخرى سيتم الإعلان عنها وعن برمجتها الزمنية لاحقا.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية