بنكيران يعود بقوة وهذا ما قاله لـ'عزيز أخنوش' والمحيط الملكي بمؤتمر شبيبة حزبه

هبة زووم - الرباط
عاد الأمين العام السابق لحزب العدالة والتنمية "عبد الإله بنكيران" إلى سيرته الأولى، ليعلن أن خروجه من المشهد السياسي الحالي غير واردة في الوقت الحالي.

واستعاد بنكيران مدفعيته، حيث قاد هجوما لاذعا على عزيز أخنوش الأمين العام لحزب الأحرار ووزير الفلاحة في حكومة "العثماني"، مؤكدا في كلمته أن "زواج المال والسلطة خطر على الدولة".

وجاءت كلمة "بنكيران" التي وصفت بالقوية في المؤتمر السادس لشبيبة العدالة والتنمية، الذي انطلق يوم أمس 3 فبراير 2018، حيث أكد أن "الشعب المغربي لا يزال يحن للسياسيين الصالحين والأحزاب الأصيلة، وهي موجودة وإن ابتلي بعضها، فإن البلاء يزول".

وزاد "بنكيران" في خروجه القوي مخاطبا أخنوش: "عزيز.. أقول لك وأنصحك تشوف برنامج وثائقي أمريكي حول إنقاذ الرأسمالية، فالأمريكيون يشتكون من تداخل الرأسمالية والسياسة، ياك كايعجبوكم، فلتقتدوا بهم".

ولم يفوت "بنكيران" فرصة كلمته أمام شبيبة حزبه والأمانة العامة للحزب ليقود هجوما على المحيط الملكي، دون أن يذكر أحد بالاسم، حيث قال: "إن العدالة والتنمية مستعد أن يحل نفسه ولكن إلى سيدنا هو اللي قال لك هاذ الكلام، ماشي شي حد آخر لأن هاذوك اللي دايرين بيه عيقو علينا".

وزاد "بنكيران" في منسوب خروجه القوي، حيث هاجم من يقف وراء قضية اتهام عبد العالي حامي الدين بالتورط في قتل الطالب اليساري محمد بنعيسى أيت الجيد، قائلا: "هذه قضية سياسية، ونشك في من يقف وراءها، لذلك هونوا عليكم فلن نسلمهم أخانا".

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية