سابقة: مواطنون يقضون عقوبة حبسية في كرجات المارشي

هبة زووم - فهـــد الباهــي
يعاني المواطنون المغاربة ضحايا حريق "دوار السكة" بمدينة سيدي يحيى الغرب، والذي أتى على حوالي 40 مسكن قزديري بتاريخ 29 شتنبر 2016، من تبعات هذا الحادث.

ومباشرة بعد هذا الحادث المأساوي تم ترحيل الأربعين أسرة، والتي أصبحت دون مأوى بين عشية وضحاها، إلى ما يعرف بـ"كرجات المارشي" قبالة قيادة عامر الشمالية بنفس المدينة.

وتعيش هذه الأسر في ظروف جد صعبة ومعاناة حقيقة، خاصة في عز موجة البرد القارس التي تضرب جميع ربوع البلاد، مما أدى إلى اصابات حادة في صفوف هذه الأسر، خاصة الأطفال والرضع منهم.

وفي تصريح لـ "هبة زووم" من أحد المتضررين، وبنبرة يملأها الحزن والأسى، قال: "حنا هنا مع ولادنا نقضي عقوبة سجنية في كراجات بزز علينا"، وزاد قائلا: "لا فرق بيننا وبين السجناء...، بل إن السجناء أفضل حالا منا".

وطالب الجهات العليا بالتدخل لأجل تسريع حل مشكلهم العالق منذ سنين، وفك العزلة عنهم، وتمكينهم من بقعهم الأرضية، يقول المتحدث.


شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية