رئيس ليبيريا الجديد يخفض راتبه دعما لاقتصاد بلاده

هبة زووم -متابعات
أعلن رئيس ليبيريا الجديد جورج ويا، تخفيض راتبه بما يقرب من 25 في المائة، دعما لاقتصاد بلاده المنهار.

وأكد الرئيس "ويا" فى خطابه الأول أمام البرلمان، تخفيض راتبه وامتيازاته وتنفيذ القرار بشكل فورى حيث يتم تحويل الأموال المقتطعة إلى الحكومة لإنفاقها فيما يلزم.

وقال "ويا": أعتقد أنه من الملائم أن نقوم جميعا بتضحيات لصالح بلدنا، مشيرا في خطابه إلى الوضع الاقتصادى الطاحن الذى تعانيه البلاد مع انخفاض سعر العملة وارتفاع التضخم ووصول البطالة إلى معدلات قياسية وانخفاض احتياطى النقد الأجنبي.

وكان جورج ويا، لاعب كرة القدم العالمى السابق، قد أدى اليمين رئيسا للبلاد فى وقت سابق من الشهر الماضي، بعدما فاز في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية فى دجنبر الماضي، بحصوله على 61.5 فى المئة من أصوات الناخبين، ويعدّ هذا هو الانتقال الديمقراطى الأول فى تاريخ ليبيريا منذ أكثر من 70 عاما
بتصرف عن "أفريقيا عربي"

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية