المحليون يمرون  للدور النصف نهائي للشان

هبة زووم - رشيد عمران
أمام جمهور غفير بالمركب الرياضي  محمد الخامس، جرى، يوم أمس السبت 27 يناير 2018، لقاء ربع نهائي الأول جمع بين المنتخب المحلي المغربي ونظيره الناميبي.

وانتهى اللقاء بفوز الأسود بهدفين لصفر، سجل الهدف الأول اللاعب أيوب الكعبي في الدقيقة فما سجل الهدف الثاني اللاعب صلاح الدين السعيدي في الدقيقة.

وطغى على الجولة الأولى من اللقاء الطابع التكتيكي، حيث وجد خلالها المنتخب الوطني صعوبات للوصول لمرمى الخصم بحيث أغلق الناميبون جميع منافد اللعب مع تكتل دفاعي لم تفلح معه مراوغات بن شرقي ولا سرعة الحداد في إختراق دفاعهم، مع العلم أن الهدف الأول جاء عن طريق كرة ثابتة استغلها أيوب الكعبي بنجاح.

الجولة الثانية كانت مغايرة لسابقتها، بحيث شاهدنا المنتخب الناميبي خرج من تقوقعه في الخلف بحثا عن تعديل النتيجة، الشيء الذي أعطى مساحات وفراغات للنخبة الوطنية لم تحسن استغلالها بالكيفية المطلوبة مع تضيع فرص محققة للتهديف، لكن الكرات الثابتة كان لها دور حاسم مرة أخرى بعد تسجيل اللاعب صلاح الدين السيعدي الهدف الثاني عن طريق ضربة ركنية.

فوز المنتخب الوطني اليوم يعني مروره لدور النصف النهائي  لأول مرة في تاريخه في جميع مشاركاته في الشان، كما عرف اللقاء فوز اللاعب صلاح الدين السعيدي برجل المقابلة فيما مازال اللاعب أيوب الكعبي  يتصدر هدافي الشان بستة أهداف.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية