هكذا تحولت ساحة البلدية بمكناس مكانا للاحتجاج تزامنا مع سهرة أمازيغية

هبة زووم - مكناس
تزامن خروج عاملات شركة "سكيوم" للنسيج للاحتجاج، مساء اليوم السبت 27 يناير 2018، مع انطلاق حفلة غنائية كانت مبرمجة اليوم بمناسبة السنة الأمازيغية الجديدة أمام قصر البلدية بمكناس.

وصدحت حناجر المحتجين، في وقت كانت المنصة تعرف انطلاق فعاليات الدورة الخامسة من المهرجان الدولي للسنة الأمازيغية، بمجموعة من الشعارات المنددة بصمت المسؤولين حيال أزمة عاملات وعمال شركة "سيكوم.

ومعلوم أن ملف شركة "سيكوم"لم يجد طريقه للحل، رغم مرور أزيد من شهور من الاحتجاجات التي تقودها عاملات وعمال الشركة المملوكة لمسؤول سياسي بالعاصمة الاسماعلية.

 ويحمل النقابيون المسؤولية للسلطات المحلية، الذين وصفوا ما حدث بـ"الخديعة الكبرى" التي تعرض لها 650 عامل وعاملة، حيث وجدوا أنفسهم في الشارع، بعد قرار بيع الأصل التجاري للوحدة الإنتاجية وإعلان قرار الإغلاق النهائي، في خطوة وصفت ب”المؤامرة".

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية