انت الآن تتصفح قسم : أخبار الجهة الشرقية

بركان: لوبي الفساد ينهب المال العام والعامل حبوها نائم في العسل

هبة زووم – محمد خطاري 

تحول برنامج أوراش بأغلب جماعات إقليم بركان، إلى ورش حقيقي للفساد ونهب للمال العام، في واضحة النهار (صفقات على المقاس، وكأننا أمام سندات طلب ترسم على المقاس والولاءات الانتخابية، والأداء المسبق، فضلاء عن لوائح وهمية للمستفيدين وسط صمت مريب للسلطات المحلية؛ سنكشف عن ذلك في موعد آخر).

هذا، وقد تم تحويل سندات الطلب إلى سوق للنخاسة، توزع على الأقارب والموالين، تحت ذريعة تعليماتكم… إنهم يسرقون باسمكم، إنهم ينهبون تحت يافطة عامل الإقليم..

فهل يعلم عامل بركان، أن الفساد متمركز حواليه بعمالة الإقليم؟ هل يعلم شيئا عن فساد رؤساء المصالح، بدء من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية التي عشش بها الفساد لسنوات، ومصلحة الجماعات الترابية وهلم جرا؟

هل يعلم عامل الإقليم، أن الفساد عنوان بإقليم بركان ووسطاء يقتاتون منه؟ وهل يعلم عامل الإقليم ان شوارع يحتلها أصحاب محلات تجارية (السعيدية لا تحتاج الى دليل) ويؤدون مقابل ذلك، وهو الذي يرفع شعار تطهير الفساد؟

فهل سيتحرك عامل الإقليم لتصحيح الأوضاع وإرجاع الأمور إلى نصابها والضرب بيد من حديد على ناهبي المال العام، أم أنه سيختار النوم في العسل في انتظار الحركة الانتقالية القادمة، رافعا شعار "كم من حاجة قضيناها بتركها"؟؟