انت الآن تتصفح قسم : دوليات

شبح العطش يهدد إيطاليا وأضرار فلاحية بملايين اليوروهات

فهد الباهي - إيطاليا

عرفت نسبة انخفاض المياه في إيطاليا مستويات وصفت بالخطير، مما يهددها بأزمة في الأفق في حالة عدم تساقط الأمطار، وتسبب عدم هطول الأمطار لما يزيد على 130 يوم تقريبا في أزمة حقيقية للفلاحين الذين تضاعفت عليهم مصاريف الري باستعمال آلات ضخ المياه التي تستهلك كمية كبيرة من البنزين، وما زاد الطين بلة نسبة إرتفاع درجة الحرارة الزائدة هذا الصيف.

هذا، وتعرف معظم الأقاليم والمدن الإيطالية موجة حرارة مرتفعة لم يعتدها عليها المواطنون من قبل، كما أن الوديان والأنهار تعرف نسبة انخفاض حادة أدت إلى تشقق أتربتها، وأزمة المياه هذه لم تعرفها إيطاليا منذ ما يزيد عن "سبعين 70 سنة".

وفي سياق متصل، لقد جف نهر "بو poo" عن أخره، وهو أكبر نهر في إيطاليا كلها، ما يجعل مياه البحر "الأدرياتيكي adriatichi" المالحة تتسرب إلى الفرشة المائية، حيث سيشكل خطر كبير على الثروة المائية المتبقية في جوف الأرض، من المياه العذبة المستخدمة للشرب وسقي المحاصيل الفلاحية التي سوف تتضرر.

ومن جهة أخرى، إن عدم تساقط الأمطار والثلوج في المائة وعشرين 120 يوم الأخيرة، تسبب في إرتفاع نسبة الحرارة في إيطاليا، ما أدى إلى ذوبان الثلوج برؤس جبال "فالي داوستا vali dausta" بنسبة قدرت بحوالي 50 بالمائة، ما يؤثر على 750 ألف مستفيد من هذه المياه.

ويشار معه، أن جمعية "كولديريتي col diretti" التي تعنى بشؤون القطاع الفلاحي في إيطاليا، أعلنت أن الأضرار الفلاحية لهذا العام تقدر بحوالي 3000 مليون يورو euro.