أخبار الساعة

السفير الأذربيجاني “أوكتاي قربانوف” يبرز العلاقات القوية بين المغرب وأذربيجان بجامعة سطات

هبة زووم - سطات

ثمن السفير الأذربيجاني “أوكتاي قربانوف” العلاقة الأخوية التي تجمع بين الشعبين المغربي والأذربيجاني، داعيا إلى توطيد العلاقات الاقتصادية بما يخدم السياسة العامة بين البلدين، مشيرا أن دولة أذربيجان حكومة وشعبا مع التوجهات العامة للمملكة المغربية وحقها في الدفاع عن كافة ترابها الوطني.

وقال السفير الأذربيجاني نحتاج إلى تقوية العلاقات الاقتصادية بين البلدين الصديقين.وهنا أذكر أنه في عام 2018 كان هناك اجتماع اقتصادي في باكو عاصمة أذربيجان، وإن شاء الله سيكون هناك اجتماع اقتصادي آخر بين مسئولي البلدين خلال النصف الأول من السنة المقبلة.

وأضاف السفير الأذربيجاني الذي كان يتحدث على هامش محاضرة ألقاها برحاب جامعة الحسن الأول بسطات بعنوان العلاقات بين المغرب وأذربيجان” الواقع والآفاق”، ( أضاف)أن العلاقة بين البلدين هي علاقة تحكمها مواقف ثابتة وشجاعة من قبل المغرب بما في ذلك وقوفه التاريخي إلى جانب الشعب الأذربيجاني، وهي علاقة ماضية في تحسن كبير، ملمحا إلى إمكانية فتح قنصلية لبلاده بأقاليمنا الجنوبية التي تبقى رهينة بمدى تطوير البعد الاقتصادي بين البلدين حسب قوله.

ومن جهتها، أكدت خديجة الصافي رئيسة جامعة الحسن الأول بسطات، على أهمية هذا اللقاء الذي يأتي تعزيزا للعلاقات المثينة بين البلدين، مبرزة دور الجامعة المغربية في الانفتاح على مختلف الثقافات لتطوير سبل البحث العلمي خدمة للطلبة الباحثين.

وأضافت الصافي، أن جامعة الحسن الأول بسطات تبقى فضاءا مفتوحا على كافة المتدخلين والفاعلين بغية تجويد العرض التربوي، وجعل من الطالب تلك الحلقة التي تتطلب تظافر الجهود من قبل الجميع للدفع به نحو تحقيق مستقبل علمي زاهر.

واغتنمت الصافي الفرصة، للتنويه بكافة مكونات جامعة الحسن الأول بسطات، متعهدة بتنظيم محاضرات وندوات علمية الهدف منها هو تكوين جيل واعد من طلبة البحث العلمي.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية